fbpx

سفارة بولندا بجمهورية التشيك تستفسر عن قانون بشأن سياحة الإجهاض

في خطوة دبلوماسية غير معتادة، أعربت سفارة بولندا في براغ عن مخاوفها لوزارة الصحة التشيكية بشأن قانون مقترح سيحدد الشروط التي بموجبها يمكن للأجانب إجراء عمليات إجهاض، وفقا لوسائل إعلام بولندية وتشيكية.

كانت جمهورية التشيك المجاورة، واحدة من الوجهات التي تقصدها سيدات بولنديات يرغبن في الإجهاض، لكن لم يتمكن من القيام بذلك بشكل قانوني، خاصة بعدما شددت بولندا العام الماضي قانون الإجهاض، ليصبح واحدا من أكثر القوانين تقييدا بالاتحاد الأوروبي.

وقال نائب وزير الخارجية البولندي Szymon Szynkowski Vel Sęk لموقع “أونيت” البولندي على الانترنت الأحد، إن سفارة بلاده في براغ مخولة بالتعامل وطلب توضيح، حيث أنها تشعر بالقلق من أن قانون الإجهاض الجديد “قد يثير قلق المواطنين البولنديين بشكل كبير”

وتتعلق القضية بخطاب أرسله القائم بالأعمال البولندي في مارس/اذار الماضي.

وفي الخطاب، أعرب الدبلوماسي البولندي عن أسفه بشأن التعديل المقترح بمجلس الشيوخ، قائلا إنه “سيضفي الشرعية على سياحة الإجهاض، وسيسمح للمواطنين البولنديين بمخالفة قانون بلادهم”.

 

د ب أ

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة