fbpx

على خلفية تسريب بيانات نصف مليار مستخدم لـ موقع «فيسبوك».. بولندا تطالب الموقع بتوضيحات !

أرسل رئيس مكتب حماية البيانات الشخصية ، جان نوفاك ، خطابًا توضيحياً إلى مالكي شركة موقع التواصل الإجتماعي” فيسبوك” بخصوص تسريب البيانات الشخصية لمستخدمي الموقع في بولندا .

واشار المتحدث باسم مكتب حماية البيانات الشخصية ، يوم الخميس إلى أن القضية تتعلق بتسريب بيانات 533 مليون مستخدم لموقع الفيسبوك حول العالم ، بينهم أكثر من 2 مليون مستخدم من بولندا ، والتي تم الإعلان عنها في شهر نيسان/أبريل على الإنترنت.

وفقًا للمتحدث باسم مكتب حماية البيانات الشخصية ، طلب رئيس المكتب من مالكي “فيسبوك” اتخاذ تدابير من شأنها تقليل مخاطر استخدام البيانات الشخصية المسربة ، مما يتيح لجميع المستخدمين البولنديين فرصة التحقق مما إذا كان الانتهاكات تنطبق عليهم.

تعرضت حسابات أكثر من 533 مليون مستخدم على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” للإختراق وسربت البيانات الشخصية للمستخدمين، حسب ما أفاد موقع “بيزنس إنسايدر” خلال عطلة نهاية الأسبوع.

ونقل الموقع عن باحثين أمنيين أنه وعلى الرغم من أن هذه البيانات “عمرها بضع سنوات”، إلا أنه يمكن للقراصنة استخدامها لانتحال شخصية الناس وارتكاب عمليات احتيال.

لكن المتحدثة باسم فيسبوك، ليلي شيبرد، قالت في تغريدة عبر تويتر: “هذه بيانات قديمة تم الإبلاغ عنها سابقاً في عام 2019. لقد وجدنا هذه المشكلة وقمنا بإصلاحها في آب/أغسطس 2019″.

أشار المتحدث باسم مكتب حماية البيانات الشخصية أن إحدى مهام مكتب حماية البيانات الشخصية هي اتخاذ إجراءات فعالة من شأنها أن تترجم إلى حماية أفضل للبيانات الشخصية للمواطنين.

قال ” حماية البيانات الشخصية وحماية الخصوصية أمران في غاية الأهمية ويشكلان جزءًا من حقوقنا جميعًا. مثل هذه الأحداث ، مثل تسرب بيانات مستخدمي البوابة ، تشكل تهديدًا كبيرًا. من المهم اتخاذ الإجراءات في أقرب وقت قدر الإمكان لتقليل آثارها السلبية ومنع حدوثها في المستقبل”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة