fbpx

التشيك ترفض سحب شكواها ضد بولندا …مستقبل منجم توروف على المحك !

اعلن رئيس وزراء التشيك ،أندريه بابيس، يوم الثلاثاء إنه لاتوجد أي خطط لسحب الشكوى المقدمة ضد بولندا إلى محكمة العدل الأوروبية(CJEU) بخصوص منجم Turów.

واشار رئىس وزارء التشيك أنه “على الجانب البولندي الآن اقتراح الحلول ،وكلا البلدين من المحتمل أن يوقعان على اتفاقية حكومية دولية ، تتضمن التعويضات المالية “.

وأضاف أن جمهورية التشيك لن تسحب الدعوى خلال المفاوضات المحتملة.

وكان قد أعلن رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي،الاثنين، أن الحكومة البولندية “على وشك التوصل إلى اتفاق مع جمهورية التشيك”. وبحسب المتحدث باسم الحكومة بيوتر مولر ، فإن “الاتفاق النهائي قيد الإعداد”.

وكان قد التقى رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي ، مساء الإثنين ، في بروكسل برئيس وزراء جمهورية التشيك، لهذا السبب ، تأخر رؤساء وزراء البلدين عن اجتماع المجلس الأوروبي ، حسب تقرير البرلمان الأوروبي ، وقال مورافيتسكي “بعد محادثات مع رئيس الوزراء التشيكي بشأن منجم توروف ، أننا على وشك التوصل إلى اتفاق وأنه “نتيجة لهذه الاتفاقية ، وافقت جمهورية التشيك على سحب الشكوى المقدمة إلى محكمة العدل الاوروبية (CJEU) “.

بولندا ستقدم 45 مليون يورو

ورد المتحدث باسم الحكومة ، بيوتر مولر ، على بيان رئيس الوزراء التشيكي قائلاً “بالأمس ، تم عقد اجتماع فريق تم فيه الاتفاق على إطار الاتفاق بين بولندا والجمهورية التشيكية. اتفاق تم بموجبه إعلان سحب الشكوى. ويجري الإعداد للاتفاق النهائي”.

أوضح مولر أن الاتفاقية تتضمن انشاء مشاريع واجراءات مشتركة مع الجانب التشيكي عندما يتعلق الأمر بالقضايا البيئية المتعلقة بحماية المياه الجوفية في الجانب التشيكي والبولندي.

قال مولر “بولندا ستخصص ما بين 40 و 45 مليون يورو للتمويل المشترك لهذه الأهداف البيئية والجيولوجية ، لمشاريع طويلة الأجل في هذه المواضيع البيئية” .

وأضاف أنه سيكون هناك أيضًا فريق عمل خاص سيرصد الوضع البيئي في محيط المنجم بشكل مستمر.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة