fbpx

بيلاروسيون في المنفى يتظاهرون احتجاجا على إغلاق الحدود مع بولندا

تظاهر عشرات من البيلاروسيين في المنفى يلفون انفسهم بعلم المعارضة ذي اللونين الأبيض والأحمر السبت على الحدود البولندية داعين الرئيس ألكسندر لوكاشنكو إلى إعادة فتح الحدود.

ورفع المتظاهرون الذين تجمعوا على امتداد طريق مزدحمة بمئات الشاحنات التي تنتظر عبورها من نقطة المراقبة الحدودية لافتات كُتب عليها «أوروبا، حان وقت التصرف!» و «افرضوا العقوبات من فضلكم».

في 22 ديسمبر 2020، أعلن لوكاشنكو إغلاق الحدود البرية رسمياً بسبب الوباء، لكن يرى العديد من سكان بيلاروس أن الأمر يتعلق بإخماد الاحتجاجات غير المسبوقة التي تشهدها البلاد.

وبقيت الحدود بين بيلاروس وبولندا، العضو في الاتحاد الأوروبي، مفتوحة أمام شاحنات نقل البضائع.

 

أ ف ب

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة