fbpx

لا أحد يريد كامير السرعة .. لذلك ستذهب الى المتحف !

foto : TVN

 

 

أعلن حرس المدينة في مدينة شتيتين عن إحالة أحد كاميرات السرعة في المدينة الى التقاعد ، بعد فشل عدة محاولات لبيعها أو نقل ملكيتها الى شرطة المدينة التي رفضت استلامها ! 

 

وكان حرس المدن قد فقدوا صلاحية تسجيل مخالفات السير عبر أجهزة المراقبة منذ بداية عام 2016 ، حيث تم نقل هذه الصلاحيات الى الشرطة ، الا أن الشرطة في مدينة شتيتين رفضت تسلم هذه الكميرا كونها من نوع يختلف عن ما تملكه الشرطة ، واعادة برجمتها ستكون تكلفتها أعلى من ثمن الكميرا . 

 

كما حاول حرس المدينة بيع الكاميرا مرتين ، الا أن احداً لم يتقدم لشرائها رغم تقديم حسم 50% في المرة الثانية التي تم عرضها لبيع حصل وصل سعرها الى 3350 زلوتي بولندي .

 

وتم نقل الكاميرا حالياً الى مستودع خاص بحرس المدينة على أن يتم تسليمها لاحقاً الى متحف التكنولوجيا في المدينة ليتم عرضها في المناسبات الخاصة . 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة