fbpx

مفتي بولندا يعرب عن قلقه جرّاء تنامي ظاهرة كراهية الأجانب وحالات الاعتداءات المتكررة و على المسلمين

Foto: Onet

 

 

أعرب توماش ميتسكيفيتش، مفتي بولندا باسم الرابط الإسلامية عن القلق العميق إزاء “الخطابات والاعتداءات المتكرره والهجمات الناجمة عن رهاب الأجانب والكراهية والتحيز المنتشر في البلاد “.

ونشر المفتي بيانا على الموقع الالكتروني للرابطة الاسلامية بيّن فيه “إن المنظمات الفاشية الجديدة والشرعية تثير قلقا كبيرا في المجتمع، وتقوض الشعور بالأمن والصورة المتعددة الثقافات المتعددة الأعراق لبلدنا”.

 

 

 

وأشار المفتي إلى أن المسلمين، الذين يعيشون في بولندا,والتتار على حد سواء إن كانوا مواطنين بولنديين أم أجانب مقيمين بشكل قانوني في البلاد، لديهم “الحق بأن يشعروا هنا بالأمان”.

وأضاف المفتي “هذه المخاوف ليس مبالغ بها. هذا ما يحدث الآن. نحن نأمل أن يكون هناك ردة فعل واضحة وبناءة في هذه المسألة، تخدم مصالح المواطنين البولنديين، بما فيهم التتار المسلمين، الذين يخدمون بلادهم –  جمهورية بولندا”.

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة