تجمع العشرات بالقرب من السفارة الإسرائيلة في وارسو بالرغم من الحظر

/Radek Pietruszka /PAP

 

 

تجمّع العشرات من الأشخاص مساء أمس  الساعه 17:00 امام مبنى السفارة الإسرائيلية في وارسو من بينهم ممثلوا حركة مواطني جمهورية بولندا و مجموعة صغيرة مرتبطة بالاحزاب القومية البولندية

وكانت قد دعت الحركة الوطنية والمخيم الوطني الراديكالي والشباب البولندي إلى التظاهر في وقت سابق , وكان من المفترض أن يكون الاحتجاج تعبيرا عن معارضة البولنديين لموقف إسرائيل الرافض تعديل قانون معهد الذكرى الوطنية في البرلمان البولندي والاحتجاج على “«سلسلة أكاذيب لممثلي إسرائيل بشأن سلوك بولندا والبولنديين أثناء الحرب العالمية الثانية».

بيد أن محافظ مقاطعة مازوفيتسكي”سانيسواف سيبيرا”  أصدر حظرا على الحركة “طوقا أمنيا “فى المنطقة المحيطة بالسفارة الإسرائيلية فى الفترة من 31 يناير الى 5 فبراير وذلك “لدوافع أمنية ” وسيتم تغريم الأشخاص الذين يخرقون هذا الحظر، وبالتالي أعلن منظمو الاحتجاج أنهم يتخلون عن المظاهرات.

وأوضح المحافظ أن قراره جاء بناء على طلب عاجل من السفارة الإسرائيلية، وبناء على معلومات وردت من الشرطة، وبناء على «اقتناع» باحتمال حدوث استفزاز ومواجهات.

 

 

 

ومع ذلك، بعد الساعة 17:00 تجمع حول السفارة الإسرائيلية في وارسو بضع عشرات من الأشخاص يحملون لافتات كتب عليها “إذا كنت تقف أمام خيارين: الأمة أو الحقيقية – الأمة او الحرية، فأختار الحرية -Tomas Venclova”، وأيضا  “الحقيقة فقط سوف تحررنا – يسوع، يهودي، ملك بولندا ” ,”تماما مثل ياد فاشيم “,”أوقفوا معاداة بولندا والكذب “.

في الأسبوع الماضي، أقر البرلمان البولندي تعديلات على القانون المتعلق بالمحرقة اليهودية و التي تنص على أن أي شخص يقوم علنا بنسب الجرائم الإنسانية الي قامت بها ألمانيا النازية على الاراضي البولندية إلى بولندا ​​سوف يخضع لغرامة أو السجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات.

وينص القانون على أنه لا يجوز ارتكاب هذه الأعمال “كجزء من النشاط الفني أو العلمي”. وتنطبق اللوائح الجديدة على المواطنين البولنديين والاجانب على حد سواء .

وقد انتقدت السلطات الإسرائيلية اللوائح الجديدة، بما في ذلك رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو. وطالبت السفيرة الاسرائيلية في وارسو آنا ازاري بتغيير التعديل. وأكدت أن “إسرائيل ترى انها نوع من العقاب يتم فرضه على شهادة الناجين من المحرقة”.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة