الحزب الحاكم في بولندا يرد على انتقادات إسرائيل: لسنا مدينين لأحد بشيء!

قال زعيم حزب القانون والعدالة الحاكم في بولندا ياروسواف كاتشينسكي إن بلاده غير مدينة لأحد، وذلك ردا على تعليقات إسرائيلية على قانون إعادة ممتلكات اليهود بعد الحرب العالمية الثانية.

ورفض كاتشينسكي في مقابلة نشرت على الموقع الإلكتروني لصحيفة “غازيتا بولسكا” البولندية الأسبوعية ،الثلاثاء، تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، وقال إنها “غير مقبولة”.

وأضاف: “نحن من نسن قوانيننا… لسنا مدينين بشيء لأحد”.

ورفضت وزارة الخارجية الإسرائيلية التعليق.

وعاشت في بولندا واحدة من أكبر الجاليات اليهودية في العالم، قبل اجتياح ألمانيا النازية بولندا والقضاء على اليهود هناك بتأييد من زمر بولندية نازية وفاشية استغلت قدوم جيش هتلر، حيث يطالب أحفاد يهود بولندا منذ عام 1989 بإعادة أملاك أجدادهم لهم، ومنحهم التعويضات.

غير أن البرلمان البولندي أقر مشروع قانون في يونيو الماضي من المتوقع أن يجعل من الصعب بدرجة أكبر على اليهود استعادة ممتلكاتهم، مما أثار انتقاد لابيد الذي وصف هذه الخطوة بأنها “وصمة عار”.

وينفذ مشروع القانون المقرر أن يناقشه مجلس الشيوخ حكما أصدرته المحكمة الدستورية البولندية عام 2015 ويقضى بضرورة وجود موعد نهائي لا يمكن بعده الطعن بالقرارات الإدارية المنطوية، مما يقيد طلبات الاسترداد.

المصدر: “رويترز”

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة