السفارة الإسرائيلية في بولندا تعلن أنها سجلت العديد من الهجمات المعادية للسامية

وكالة أسوشيتد برس (فوتو أب)

   

 

أعلنت السفارة الإسرائيلية في بولندا أنه تم تسجيل العديد من الهجمات المعادية للسامية سجلت الأيام الأخيرة، بما في ذلك بحق السفيرة الإسرائيلية في البلاد آنا أزاري.

وجاء في بيان السفارة الإسرائيلية: “لقد سجلنا في الأيام الماضية موجة من الهجمات كانت على أساس معاداة السامية، وقد وصلتنا التصريحات والتعليقات المعادية للسامية، عبر جميع القنوات الممكنة، وكثير منها يتعلق مباشرة بالسيدة آنا أزاري”.

وأشير إلى أن البيانات المعادية للسامية تظهر ليس فقط في القطاع البولندي من الإنترنت، ولكن أيضا في وسائل الإعلام.

 

   

 

وفي وقت سابق، أعربت القيادة الإسرائيلية، بما في ذلك رئيس الوزراء ووزير الخارجية، عن عدم موافقتهما على القانون البولندي الجديد وطالبوا بإعادة النظر فيه، متهمين واضعيه بمحاولة التعدي على الحقيقة التاريخية.

هذا وأصدر مجلس الشيوخ (البرلمان) البولندي، قانونا بشأن المسؤولية الجنائية للدعاية الأيديولوجية للقوميين الأوكرانيين، وإنكار مجزرة فولين، وادعاءات تواطؤ البولنديين مع النازيين خلال الحرب العالمية الثانية و وقع الرئيس البولندي أندري دودا على القانون و تمت إحالته إلى المحكمة الدستورية . لتبدأ الإجراءات بتنفيذ القانون.

 

 

 

sputnik

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة