رئيس بولندا في القمة الدولية لـ”منصة القرم” : القرم تنتمي إلى أوكرانيا !

أكد الرئيس البولندي موقفه بلاده من من عدم الاعتراف بضم روسيا غير القانوني لشبه جزيرة القرم ، خلال خطابه ،الأثنين، فى الجلسة الافتتاحية للقمة الدولية لمنصة القرم ,الذي حضرها ممثلو 44 دولة ومنظمة دولية بينهم الولايات المتحدة وبريطانيا وتركيا وعدد من الدول الأوروبية ،كما حضر قمة “منصة القرم” رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، ونائب أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقال الرئيس أندريه دودا في قمة في كييف إن القرم تنتمي إلى أوكرانيا ، وأنه يجب على الدول العمل معًا لعكس آثار “الضم غير القانوني” لها.

وتابع دودا “إنني أثق بصدق في أن القرارات التي اتخذناها اليوم ستسهم في ترسيخ الاقتناع في المجتمع الدولي بضرورة العمل باستمرار وثابت لعكس آثار الضم غير القانوني”. قمة المنصة.

وأضاف “القرم هي أوكرانيا”.

وقال الرئيس أيضا إن أهم مهمة تواجه المجتمع الدولي في رأيه هي “ترجمة قرارات اليوم إلى أفعال ملموسة … بروح التضامن”.

وشدد دودا “أعتقد أننا سننجح. أؤكد لكم أن بولندا هي وستكون مشاركا نشطا في منصة القرم”.

تبنى المشاركون في اجتماع “منصة القرم” إعلانا ختاميا يلمح إلى فرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب انضمام القرم إليها في عام 2014.وفق مانشره الموقع الرسمي للخارجية الأوكرانية.

ومن المخطط أن تنعقد القمة مرة كل 2 إلى 3 سنوات لتحديد الأهداف المستقبلية وتقييم نتائج الأنشطة السياسية للمنصة التي سيتم تشكيلها على مستوى رؤساء الدول ووزراء الخارجية والبرلمانيين والخبراء.

ضمت روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في عام 2014 ودعمت تمردًا انفصاليًا مواليًا لروسيا في شرق أوكرانيا ، أودى بحياة ما يقدر بنحو 14000 شخص.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة