رئيس الوزراء البولندي :مشروع “نورد ستريم “2 سيشعل الحرب الروسية -الأوكرانية

©K_kapica_afk

 

 

ذكرت صحيفة // Die Welt// اليومية الألمانية عن رئيس الوزراء البولندي ماتيوس مورافيتسكي قوله قبل زيارته المقررة لبرلين اليوم الجمعة ان خط أنابيب نورد ستريم 2 المخطط له “غير ضرورى وضار مسببة للانقسام” وسيجعل الحرب الروسية -الأوكرانية  أكثر احتمالا.

ويعتزم مشروع “نورد ستريم 2” التابع لشركة “غازبروم” الروسي، الذي عارضته وارسو  ربط روسيا وألمانيا عبر بحر البلطيق، متجاوزا بولندا وأوكرانيا ودول البلطيق.

وقال مورافيتسكي وفقا للصحيفة ” أن أوكرانيا آمنة نسبيا طالما أنها تسيطر على نقل الغاز إلى أوروبا الوسطى  “.

وتابع قائلا وفقا للصحيفة الألمانية “عندما يبدأ نورد ستريم 2 العمل وفى حالة اغلاق خطوط الانابيب الاوكرانية فان روسيا ستكون قادرة على تصعيد الصراع مع اوكرانيا وان الحرب الروسية الاوكرانية الشاملة ستكون أكثر احتمالا”.

وفى المنتدى الاقتصادى العالمى فى دافوس الشهر الماضى قال مورافيتسكي ان “نورد ستريم “2 سيجعل نقل الغاز عبر أوكرانيا غير ضرورى.

 

 

وأضاف مورافيتسكي أن أوروبا لم تكن فى حاجة الى “نورد ستريم “2 بسبب الوصلات البينية ومحطات الغاز الطبيعى المسال التى تمكَن القارة من استيراد 180 مليار متر مكعب سنويا وفقا لما ذكرته الصحيفة الالمانية.

وقال مورافيتسكي في الشهر الماضي أن وزير الطاقة الأمريكي ريك بيري يعتبر أيضا  أنّ “نورد ستريم 2” يشكّل تهديدا للأمن في أوروبا الوسطى والشرقية.

 

 

وفي الوقت نفسه، تم تأجيل عمل البرلمان الأوروبي بشأن القوانين الجديدة التي يمكن أن تعوق تطوير “نورد ستريم 2”.

وبموجب القوانين المخططة التى كان من المتوقع ان تذهب للتصويت فى هذا الشهر فان طول خط الأنابيب الذي سينفذ تحت البحر سيخضع صراحة لقانون الاتحاد الاوروبى.

 

وقال بعض أعضاء البرلمان الأوروبي أن العمل على التنظيم كان سريع جدا. ولكن مجموعة من البرلمانيين البولنديين قالوا إن الانتقاد لسرعة العمل هو في حد ذاته محاولة لإبطاء تنفيذ القانون بحيث لا يؤثر على نورد ستريم 2.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة