الزلوتي يتراجع أمام اليورو بعد تصريحات رئيس البنك المركزي البولندي !

استبعد رئيس البنك المركزي البولندي (NBP)، آدم جلابينسكي ، مرة أخرى ،اليوم الأثنين، إمكانية رفع أسعار الفائدة في المستقبل القريب ،وادت هذه التصريحات إلى انخفاض سعر الزلوتي في سوق العملات الأجنبية.

ارتفع سعر صرف اليورو ، حيث ارتفع من مستوى 4.50 زلوتي بولندي ،المستمر من منتصف يونيو ،إلى 4.5171 زلوتي بولندي في الساعة 9:52 الاثنين .

وجاءت تصريحات جلابينسكي قبل يومين من اجتماع مجلس السياسة النقدية – أي في فترة 9 أيام (7 أيام قبل الاجتماع ويومين بعده) حيث لا ينبغي لأعضاء لجنة السياسة النقدية التعليق على القضايا المتعلقة مباشرة بتنفيذ السياسة النقدية .

قال أدم جلابنسكي محافظ البنك المركزي البولندي، اليوم الإثنين، إن الثقة في الاقتصاد وحالة سوق العمل وتأثيرهما على التضخم خلال العام المقبل هي العوامل الأكثر أهمية بالنسبة لمجلس السياسة النقدية في البنك، محذرًا من أن تشديد السياسة النقدية الآن، ينطوي على مخاطرة كبيرة.

ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن جلابنسكي قوله في تصريحات لوكالة “بي.أيه.بي” البولندية للأنباء القول “حتى الآن، مع الوضع في الاعتبار طبيعة الصدمات التي وراء معدل التضخم الحالي، إلى جانب الغموض المحيط بموقف الجائحة فيروس كورونا المستجد والنمو الاقتصادي، سيكون تشديد السياسة النقدية خطيرا جدا”.

على الرغم من أن جلابينسكي صرح بأن البنك المركزي لا يتجاهل التضخم المتزايد ، إلا أنه في نفس الوقت لا ينوي فعل أي شيء لإعادته إلى مستوى التضخم المستهدف ،واعترف أنه في الوضع الحالي ، فإن أولويته هي الحفاظ على الانتعاش الاقتصادي ، وألا يتجاوز معدل التضخم السنوي 5٪ في مؤشر أسعار المستهلكين .

في الوقت نفسه أشار محافظ البنك المركزي إلى أنه لا يمكن خفض مؤشر أسعار المستهلك (معدل التضخم) بسرعة إلى النطاق المستهدف لأن هذا سيضر بالانتعاش الاقتصادي ،وقد يكون مرتبطًا بتكاليف كبيرة جدًا.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة