الرئيس يجتمع مع قيادة حرس الحدود لمناقشة الوضع على حدود بيلاروسيا !

 

شارك الرئيس أندريه دودا ، إلى جانب إدارة حرس الحدود ، في إجتماع حول الوضع على الحدود مع بيلاروسيا ، حسبما أفادت مستشارية الرئيس مساء الجمعة.

وتم نشر المعلومات عن اللقاء عبر صفحة مستشارية الرئيس على تويتر ، وحساب مكتب الأمن القومي ، دون تقديم تفاصيل حول ما دار في الإجتماع .

لأكثر من خمسة أسابيع ، بالقرب من Usnarz Górny (Podlasie) ، على الجانب البيلاروسي من الحدود مع بولندا ، تخييم مجموعة من المهاجرين الذين يريدون العبور إلى غرب أوروبا ، ويصل عددهم ما بين 24 إلى 30 شخصا – بحسب المتحدثة باسم حرس الحدود – وأشارت إلى أنه في هذه المجموعة “بالتأكيد لا يوجد أطفال”

اعتبارًا من 2 سبتمبر ، تم فرض حالة الطوارئ في المنطقة الحدودية على الحدود مع بيلاروسيا ، أي في جزء من مقاطعتي Podlaskie و Lubelskie ، ويغطي 183 مدينة ، وتستمر حالة الطوارئ لمدة 30 يومًا بموجب مرسوم رئاسي صادر بناءً على طلب مجلس الوزراء.

ويبرر المسؤولون الحكوميون الحاجة إلى فرض حالة الطوارئ مع الوضع على الحدود مع بيلاروسيا ، حيث يشن نظام لوكاشينكا “حربًا هجينة” باستخدام اللاجئين ، إضافة االى ترافق ذلك مع التدريبات العسكرية الروسية Zapad-2021 التي بدأت في 10 سبتمبر.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة