بولندا في طليعة الدول الأوروبية من ناحية انتشار الانفلونزا بشكل جنوني فيها

0
.tvn24

 

الكثير من الناس لا يستطيعون التمييز بين “نزلة البرد” و “الانفلونزا” التي تشكل خطرا على الجسم وقال البروفيسور آدم آنتشاك رئيس المجلس العلمي للبرنامج الوطني لمكافحة الأنفلونزا أن بولندا هي واحدة من الدول الأوروبية الرائدة باكبر عدد من حالات الإصابة بالأنفلونزا والأمراض المرتبطة بها .

وأضاف البروفيسور آدم المختص بالأمراض الرئوية العامة والأورام من جامعة وودج الطبية “تم الإبلاغ عن معظم حالات الانفلونزا في شهر شباط/فبراير في لوكسمبورغ و ألمانيا و بريطانيا و إسبانيا اضافة إلى بولندا وهو أمر مقلق للغاية “.

وأظهرت بيانات المعهد الوطني للصحة العامة أنه بحلول 15 شباط/فبراير تم تسجيل 2,923,574 حالة من الاصابة بالانفلونزا والمرض الشبيه بالانفلونزا وتم تسجيل أربع حالات وفاة بهذا المرض و وفقا للمعهد الوطني للصحة العامة فإن أغلب الاصابة بهذا المرض تكون عادة في شهري شباط وآذار .

 

 

وأشار البروفيسور إلى أن الإنفلونزا مرض فيروسي خطير جدا وهو يتسبب بالعديد من المضاعفات ويتسبب بخطر للذين يعانون من امراض الجهاز التنفسي والقلب والأوعية الدموية والسكري وكذلك كبار السن والنساء الحوامل والاطفال .

 

واكد البروفيسور انه يجب التوجه إلى الطبيب فورا عند ظهور أعراض الانفلونزا وعدم الاكتفاء بالعلاجات المنزلية او الأدوية المتاحة بالصيدليات دون وصفة طبية وخصوصا ان اعراض الانفلونزا تظهر فجأة يرافقها الحمى فوق 39 درجة مئوية وألم في العضلات والمفاصل والصداع .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.