حرس الحدود البيلاروسي يجبر المهاجرين على خلع معاطفهم و أحذيتهم قبل التوجه الى الحدود البولندية ! لماذا ؟

افادت الصحفية Agnieszka Siewiereniuk-Maciorowska من موقع DziennikDobryBialystok.pl في مقابلة مع راديو بولسكا إلى أن الجانب البيلاروسي هو من يدفع بالمهاجرين إلى الموت على الحدود ويتهم الجانب البولندي بالتسبب بموت هؤلاء الأشخاص .

وبرأيها فإن ” البيلاروسيون (…) نصبوا الخيام ، بالقرب من الحدود ، بالقرب من الغابة ، حيث يمكنك بسهولة إحضار الحطب للتدفئة ، يوجد حوالي 50 أو 60 شخصًا في مثل هذه الخيام “.

وأضافت أنه خلال الليل يأتي أحد ضباط حرس الحدود البيلاروسيين ، ويختار عشرات الأشخاص ، وأحيانًا مع أطفال ، ويقودهم إلى الحدود البولندية أو يوضح لهم الاتجاه الذي سيذهبون إليه.

وأضافت الخدمات البيلاروسية “تعمدت نقل المهاجرين إلى الأماكن الصعبة على وجه التحديد من أجل اتهام البولنديين بعدم المساعدة ، وقبل كل شيء حتى يكون هناك المزيد من الوفيات ، والتي ستُنسب إلى البولنديين”.

وعندما سُئلت عن سبب مطالبة الخدمات البيلاروسية لبعض الأشخاص بخلع ستراتهم وأحذيتهم ، قالت بأن “ذلك يتم حتى ينتهي بهم المطاف على الجانب البولندي من الحدود ، أو بالفعل داخل بولندا في حالة يرثى لها ” ، يتعلق الأمر بإثارة الشفقة لدى البولنديين وتقليب الرأي العام ضد الأشخاص الذين يحرسون حدودنا ، ويقومون بمساعدة من هو بحاجه ، وأيضاً يقومون بذلك من أجهل إظهار أن البولنديين هم من يقومون بذلك .

وكان حرس الحدود البولندي قد أعلن يوم أمس عن العثور على ثلاثة أشخاص في مناطق الغابات على الحدود البولندية البيلاروسية ، بينهم سيدتان من سوريا تم نقلهم على الفور الى المستشفى ، إضافة الى رجل واحد تم نقله الى مركز الأجانب التابع لحرس الحدود وبحسب ما قالت الصحفية فإن ما يحصل هو هو نتيجة الإجراءات المتعمدة للخدمات البيلاروسية.

هذا وسجل حرس الحدود ، الثلاثاء ، ما يقرب من 500 محاولة لعبور الحدود البولندية بشكل غير قانوني من أراضي بيلاروسيا.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة