ثمانية أجانب بينهم عرب محتجزين بسبب عبور الحدود البولندية بطريقة غير مشروعة

0
fot: strazgraniczna.pl

 

كشف ضباط الحدود في بولندا عن ثلاث محاولات للهجرة غير الشرعية  على الحدود البولندية في podkarpacie من قبل مهاجرين من تركيا و المغرب و فيتنام اضافة الى احتجاز سوري يحمل جواز سفر مزيف في مطار وارسو .

واحتجز ضباط من فرع SG فى  Medyce مساء اليوم المواطن التركى البالغ من العمر 25 عاما، بعد عبور الحدود. وكان الأجنبي يحمل جواز سفر تركي معه. وعوقب الرجل بغرامة قدرها 500 زلوتي  ثم تم تسليمه إلى الجانب الأوكراني.

وفى يوم الجمعة أوقف ضباط حرس الحدود بمدينة Stuposiany سيارة ميتسوبيشي تحمل لوحة تسجيل بولندية وأثناء التفتيش السيارة التي يقودها مواطن اوكراني يبلغ من العمر 31 عاما، تم الكشف عن ثلاثة فيتناميين دون وثائق هوية عبروا الحدود بصورة غير مشروعة. تم تسليمهم إلى مركز الخدمات الأوكرانية. واتهم مواطن من أوكرانيا بارتكاب جريمة – تنظيم عبور الحدود ضد أحكام القانون. الشخص اعترف بالتهم الموجهة ضده واستسلم طواعية لعقوبة السجن لمدة سنة مع وقف التنفيذ لمدة 3 سنوات، بالإضافة إلى ذلك، فرض غرامة قدرها 4 آلاف زولتي.

 

 

وفى يوم السبت اعتقل ضباط من مكتب حرس الحدود فى وارسو مواطنا سوريا قدم بطاقة هوية يونانية مزيفة للتفتيش كان لدى الرجل أيضا بطاقة إقامة بلجيكية مزورة. تم وضع السوري في مركز الحراسة للأجانب في Lesznow لمدة ثلاثة أشهر.

 

ومن ناحية أخرى، احتجز ثلاثة من المواطنين المغاربة الذين تتراوح أعمارهم بين 21 و 23 عاما والذين عبروا الحدود أيضا خلافا للأنظمة، يوم الأحد (25/02/2018) وكان واحدا فقط من الأجانب الثلاثة لديه وثيقة هوية (جواز سفر صادر عن السلطات المغربية)، وأدعى الرجلان الآخران أنهما سوريان. غير أنه تم التأكد من هويتهم على أنهم مواطنين من المغرب  وسيتم نقل الأجانب إلى الجانب الأوكراني كجزء من إعادة القبول.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.