بولندا تحقق مع أكثر من 700 شخص مشتبه بتهريبهم مهاجرين

فتحت بولندا تحقيقات في أكثر من 180 قضية تتعلق بمهربي بشر مشتبه بهم بمحاولة تهريب المهاجرين من بيلاروسيا إلى الاتحاد الأوروبي. وتشمل التحقيقات أكثر من 700 شخص.

يحقق مكتب المدعي العام لشرقى بولندا في أكثر من 180 قضية تتعلق بمهربي البشر المشتبه بهم الذين يحاولون تهريب المهاجرين إلى الاتحاد الأوروبي عبر بيلاروسيا. وقال متحدث باسم مكتب المدعي العام في بياليستوك لوكالة الأنباء البولندية اليوم الأربعاء (27 تشرين الأول/أكتوبر 2021) إن التحقيقات تشمل أكثر من 700 شخص.

ويجري التحقيق مع سائقي الشاحنات ومع من يطلق عليهم اسم “المرشدين” الذين يفترض بهم في كثير من الحالات مساعدة السائقين على تجنب نقاط التفتيش على الطرق.

وتقول الحكومة البولندية إن رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو ينقل عمداً اللاجئين من المناطق المنكوبة بالحرب إلى الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي. وفي أيار/مايو، قال لوكاشينكو إن مينسك لن تمنع المهاجرين من السفر عبر بيلاروسيا إلى الاتحاد الأوروبي بعد الآن، رداً على العقوبات الغربية الأكثر صرامة المفروضة على بلاده بسبب القمع العنيف للاحتجاجات السلمية بعد الانتخابات الرئاسية التي أثارت الجدل حول نزاهتها.

ومنذ بداية العام، سجل حرس الحدود البولندي ما يقرب من 26 ألف محاولة غير قانونية لعبور الحدود، بينها 14200 محاولة في تشرين الأول/أكتوبر الجاري وحده. وتقول السلطات البولندية إن معظم المحاولات من قبل عراقيين وأفغان وسوريين. كما أصبحت المحاولات أكثر تكراراً وتتجاوز في هذه الأيام 500 محاولة يومياً.

وكالات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة