ألمانيا تناشد الاتحاد الأوروبي مساعدة بولندا في أزمة المهاجرين مع بيلاروسيا

دعا وزير الداخلية الألماني، هورست سيهوفر، الاتحاد الأوروبي إلى “اتخاذ إجراءات” للمساعدة في وقف تدفق المهاجرين من بيلاروسيا إلى الحدود البولندية البيلاروسية. كما دعا سيهوفر الى بناء جدار  دائم على الحدود مع بيلاروسيا.

قال سيهوفر في مقابلة مع صحيفة “بيلد” اليومية: لا يمكن لبولندا أو ألمانيا مواجهة هذا الوضع بمفردهما.

تابع  “يجب أن نساعد الحكومة البولندية على تأمين حدودها الخارجية. في الواقع هذا الأمر ينبغي أن يكون من مهام المفوضية الأوروبية، وأنا أطالبها الآن بأخذ إجراءات”.

.وأضاف أنه “يتعين على الاتحاد الأوروبي إنشاء جبهة موحدة”.

وفي هذا السياق ، أكد الوزير الآلماني سيهوفر أنه يؤيد قرار الحكومة البولندية بإقامة جدار دائم على الحدود مع بيلاروسيا ، قال ” لا يمكننا انتقاد (بولندا) لحماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي. – طبعا دون اللجوء إلى استخدام الأسلحة النارية ، ولكن بوسائل أخرى متاحة “.

 

قال وزير الداخلية إن على جميع دول الاتحاد الأوروبي أن تقف معًا لأن الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو ، بدعم من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، كان يستخدم البشر لزعزعة استقرار الغرب.

ويتّهم الاتحاد الأوروبي، الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو، بتنسيق وصول هذه الموجة من المهاجرين واللاجئين إلى الجانب الشرقي من الاتحاد الأوروبي، وذلك ردّاً على العقوبات الأوروبية التي فرضت على بلاده بعد القمع الوحشي الذي مارسه نظامه بحقّ المعارضة.

تتهم الحكومة في وارسو والاتحاد الأوروبي ، الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو بتنسيق وصول هذه الموجة من المهاجرين واللاجئين إلى الجانب الشرقي من الاتحاد الأوروبي، من أجل تهريبهم بعد ذلك إلى الاتحاد الأوروبي ، وتعتبر ألمانيا الوجهة الرئيسية للمهاجرين.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة