عقوبات وغرامات مالية ضخمة تفرضها الحكومة على مستخدمي الفحم الرديء للتدفئة

0
Photo: JerzyGorecki/pixabay.com/CC0 Creative Commons

 

تبنت الحكومة البولندية يوم الثلاثاء مشروع قانون من شأنه أن يشهد حظرا على مبيعات الفحم ذو النوعية الرديئة المستخدمة فى منازل التدفئة حيث تعزز البلاد جهودها لمكافحة الضباب الدخاني

وسيواجه أي شخص ينتهك الحظر غرامة تصل إلى 500،000 زلوتي بولندي (148،000 دولار أمريكي، 120،000 يورو) أو حتى عقوبة ثلاث سنوات في السجن بموجب تعديل القانون.

ووفقا لتقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية  (WHO)، من بين ال 50 مدينة الأوروبية الأكثر تأثرا بالضباب الدخاني، يوجد 33 في بولندا. وتقدر منظمة الصحة العالمية أن حوالي 50 ألف بولندي يموتون كل عام بسبب المرض الناجم عن تلوث الهواء.

بدأت الحكومة الشهر الماضى حملة لتحسين الكفاءة الحرارية للمنازل.

 

 

وكان رئيس الوزراء البولندي ماتيوس مورافيتسكي قد أعلن في كانون الاول / ديسمبر ان معالجة تلوث الهواء ستكون أحد أولويات حكومته.

وأعلن مورافيتسكي ايضا ان المدن الـ 33 الاكثر تضررا سيكون لكل منها برنامجها الخاص الذي يهدف الى الحد من تأثير الضباب الدخاني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.