رئيس بيلاروسيا يهدد بقطع الغاز عن دول الاتحاد الأوروبي

هدد رئيس بيلاروسيا ، ألكسندر لوكاشينكو ،الخميس، بقطع إمدادات الغاز والبضائع عبر بلاده إلى دول الاتحاد الأوروبي رداً على العقوبات الجديدة التي أعلنها الاتحاد الأوروبي ضد نظامه بسبب أزمة الحدود .

وقال الرئيس البيلاروسي: “نحن نقدم التدفئة لأوروبا ، وما زالوا يهددوننا بإغلاق الحدود”. …” لهذا السبب أنصح قادة بولندا وليتوانيا وغيرهم من المجانين بالتفكير أولاً قبل التفوه بأي كلام”.

وأضاف: “وماذا لو أوقفنا إمدادات الغاز الطبيعي؟ لذلك أوصي قيادة بولندا وليتوانيا وغيرهم من أصحاب الرؤوس الفارغة بالتفكير قبل التحدث”.

وأثارت تصريحات لوكاشينكو مخاوف جديدة، وسط تفاقم نقص الغاز الطبيعي وارتفاع الأسعار في أوروبا.

ويمر خط أنابيب الغاز “يامال – أوروبا” عبر أراضي 4 دول وهي: روسيا وبيلاروس وبولندا وألمانيا. والطاقة التصميمية للأنبوب 32.9 مليار متر مكعب من الغاز سنويا.

كذلك حذر الرئيس البيلاروسي من إغلاق بولندا الحدود أمام بيلاروس، وتسائل ماذا سيحدث لو أغلقت بيلاروس الحدود أمام الترانزيت من ألمانيا وبولندا، مشيرا إلى أن بيلاروس الآن هي الطريق الوحيد للبضائع من أوروبا إلى روسيا، إذ أن الحدود بين أوكرانيا وروسيا مغلقة.

ويناقش الاتحاد الأوروبي في الوقت الراهن إمكانية تبني حزمة جديدة من العقوبات ضد بيلاروس، على خلفية أزمة المهاجرين على الحدود بين بيلاروس وبولندا.

وقال مفوض الاتحاد الأوروبي للاقتصاد، باولو جينتيلوني، إن الكتلة “يجب ألا تخاف” من تهديدات لوكاشينكو ،واصفة احتمال قطع إمدادات الغاز بأنه أداة “هجوم هجينة” جديدة.

وفي السياق نفسه، ردت وزارة الاقتصاد الألمانية، اليوم الجمعة، بأنها تأسف لتصريحات الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، بشأن احتمال توقف عبور الغاز إلى أوروبا.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة