الطيران التركي لن ينقل مواطني العراق وسوريا واليمن إلى مينسك ..وتركيا تنفي اتهامات بولندا إليها !

أكدت شركة الخطوط الجوية التركية أنها لن تقبل مواطنين من العراق وسوريا واليمن على متن رحلاتها الجوية إلى مينسك على خلفية أزمة اللاجئين ، باستثناء حاملي جوازات السفر الدبلوماسية ، حسبما أفاد ممثل مكتب الرئيس البولندي، جاكوب كوموش ، مساء الخميس.

ونشر كوموش على تويتر “أكدت الخطوط الجوية التركية أنها لن تقبل بعد الآن مواطنين من العراق وسوريا واليمن على متن رحلاتها إلى مينسك ، باستثناء حاملي جوازات السفر الدبلوماسية”. واضاف “بالنيابة عن الرئيس اندريه دودا اود ان اشكر كل من شارك في المحادثات حول هذا الموضوع”.

في وقت سابق من يوم الخميس ، أبلغ مصدر دبلوماسي في بروكسل أن “الخطوط الجوية التركية ستعلن عن فرض حظر على بيع التذاكر لمواطني دول المهاجرين ، بما في ذلك العراق وسوريا ، على الرحلات الجوية إلى بيلاروسيا يوم الخميس”.

تركيا تتعاون مع بيلاروسيا في نقل المهاجرين !

و اتهم رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي، تركيا بالعمل مع روسيا وبيلاروسيا لافتعال أزمة اللاجئين على حدود بولندا الشرقية.

وأوضح مورافيتسكي أنه قبل شهر أو شهرين، بدا أن تركيا تريد العمل عن كثب مع بولندا، لكن يبدو الآن أنها تتصرف بتنسيق تام مع مينسك وروسيا.

وأشار رئيس وزراء بولندا إلى أن بلاده قدمت الدعم لتركيا في أوقات الحاجة، بما في ذلك مكافحة حرائق الغابات هذا الصيف.

وأضاف مورافيتسكي: “مساعدتنا في إخماد الحرائق، ومساعدتنا في تعزيز صناعة السياحة التركية هي للأسف كانت في اتجاه واحد. لذلك نشارك أصدقائنا الأتراك خيبة أملنا بهم”.

تركيا تنفي تورطها !

ردت وزارة الخارجية التركية في بيان على تصريحات مورافيتسكي بأنها ترفض الاتهامات و “محاولة اظهار تركيا ، التي ليست طرفًا في هذا الأمر ، كجزء من المشكلة”.

وأضافت الخارجية التركية  أن” تركيا تدعم حلفاءها بشكل كامل – بولندا وليتوانيا ولاتفيا”.

كم ااجرى وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، مكالمة هاتفية مع نظيره البولندي، زبيغنيف راو، واكد أن بلاده ليست متورطة في نقل المهاجرين إلى بيلاروسيا.

ونقلت وكالة “نوفوستي” الروسية عن مصدر في وزارة الخارجية التركية: “عبر وزيرنا للجانب البولندي عن حزنه من أنه على الرغم من حقيقة أن تركيا ليست طرفا في المشكلة، فإنهم يحاولون جعلها كذلك. ورفض الاتهامات غير المبررة الموجهة إلى تركيا وشركة “Turkish Airlines” بهذا الشأن”.

وأضاف أن تشاووش أوغلو اقترح على وارسو توجيه لجنة تقنية إلى تركيا لإجراء أعمال التفتيش.

وشهدت بولندا وليتوانيا ولاتفيا، الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والناتو، زيادة في عدد الأشخاص الذين يحاولون دخول بلدانهم بشكل غير قانوني من بيلاروس في الأشهر الأخيرة ،آغلبهم من منطقتي الشرق الأوسط وآسيا.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة