شركات الوقود تجادل بأن الضريبة الجديدة لن تؤثر على الأسعار ! هل يتوقف الموضوع على سعر الوقود أم يصل للمواد الغذائية ؟

0

 

تعمل وزارة الطاقة البولندية على إضافة رسوم جديدة على أسعار الوقود في البلاد ، وبحسب خبراء في الاقتصاد فإن الضريبة الجديدة ستسهم في رفع سعر الوقود بشكل مباشر ! فيما تقول شركات الوقود في بولندا أن الضريبة لن تضر بالسائقين .

 

وينص القانون الذي تعمل عليه وزارة الطاقة الى إضافة 0.8 قرش لكل ليتر بانزين أو ديزل ، ما يعني بحسب خبراء الإقتصاد إرتفاعاً وسطياً في مصروف الوقود للسائقين في بولندا يصل الى 6 زلوتي في كل شهر ! 

 

وقالت وزارة الطاقة بعد أجتماع مع ممثلي شركات الطاقة في بولندا أنه من المفترض أن لا تؤثر الزيادة في الرسوم على أسعار الوقود بشكل مباشر على السائقين 

 

كما قال ممثلوا شركات الطاقة بأنهم قاموا بتحليل وضع السوق من جميع النواحي ، ووصلوا الى قناعة بأن الرسوم الجديدة لن تسهم بشكل مباشر في رفع أسعار الوقود المباعة بالتجزءة ، ما يعني أن السائق لن يتأثر بهذه الزيادة .

أضاف المصدر ذاته بأن  أسعار الوقود تتأثر بشكل أساسي بتكاليف شراء النفط الخام ، وقائمة أنواع الوقود الجاهزة في البورصات الأوروبية في أمستردام وروتردام وأنتويرب ، فضلاً عن سعر صرف الزلوتي مقابل الدولار ، كما أن أسعار الوقود تخضع لـ “شروط المنافسة في  في السوق المحلية “.

 

ما يعني أن أسعار الوقود لن تتأثر بشكل مباشر بالرسوم الجديدة ! 

 

ويترافق عادة أي ارتفاع بأسعار الوقود الى زيادة مباشرة في أسعار المواد الغذائية التي تعتمد أيضاً على الوقود لتشغيل المصانع ، ما يعني زيادة النفقات التشغيلية لتلك المصانع ، إضافة الى إرتفاع في تكلفة نقل تلك البضائع بسبب إرتفاع سعر الوقود ! 

وعلى الرغم من أن الزيادة ليست بكبيرة ، إلا أنه يتوقع أن يكون لها إنعكاس مباشر على الأسعار في الأسواق البولندية ، خصوصاً في قطاع الصناعات الغذائية والمنتجات الزراعية .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.