بولندا تعلن اصابات في قواتها “أحدهم جروحه خطيره” بعد اشتباكات مع المهاجرين عند المعبر الحدودي

أسفرت المواجهات التي اندلعت ،اليوم الثلاثاء، بين مهاجرين على حدود بيلاروسيا وقوات الأمن البولندية عن إصابة خطيرة في الرأس “كسر في الجمجمة” لأحد قوات الشرطة البولندية ، كما أصيب ضابط في حرس الحدود وجندي من الجيش البولندي ، وفق ما اعلنه حرس الحدود البولندي على تويتر .

بعد الساعة الرابعة مساءً ، اعلنت الشرطة ارتفاع اعداد المصابين بين صفوف قواتها الى سبعة اشخاص وآن حالتهم مستقرة لايوجد خطر على حياتهم  .

وأفادت وزارة الدفاع البولندية أن “أجانب ، مجهزين بقنابل يدوية تم تزويدهم بها من قبل القوات البيلاروسية ، ألقوها على الجنود والضباط البولنديين. هناك أيضا محاولات لتدمير الحواجز الحدودية”.

وأكد المتحدث باسم مدير الأمن القومي ، ستانيسواف جارين ، أن الضباط البولنديين يتخذون الإجراءات المناسبة لحماية الحدود بشكل فعال. باستخدام خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع. وأضاف أن الوضع تحت السيطرة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة