هل حقاً قامت بولندا بإرسال معدات عسكرية ثقيلة الى الحدود مع بيلاروسيا ؟

دحضت وزارة الدفاع البولندية بشكل قاطع المعلومات المتداولة حول إرسال معدات قتالية ثقيلة إلى الحدود البولندية البيلاروسية ، والتي تم تداولها ، من بين عدة جهات منها القائد العام السابق للقوات المسلحة ، الجنرال Mirosław Różański ، وقالت وزارة الدفاع “إنه يتحدث لغة لوكاشينكا”.

يوم الثلاثاء ، سُئل الجنرال Różański في مقابلة مع Wirtualna Polska ، عما إذا كانت الحكومة البولندية قد أخطأت في إرسال جنود إلى الحدود البولندية البيلاروسية.

قال “إرسال قوات لدعم حرس الحدود أمر صحيح ومبرر ، هذه هي الطريقة التي ينبغي القيام بها ، لكني لا أعرف ما إذا كان إرسال وحدات مدرعة حلاً جيدًا ، هناك دبابات وعربات مصفحة على الحدود ، هل هذه بالضبط الإجراءات الضرورية لحرس الحدود لحماية الحدود؟ ربما لا “.

“يجب أن يكون الجنود هناك ويعززون إمكانات حرس الحدود ، لكنني لا أعتقد أن هناك حاجة لـ ارسال معدات قتالية ثقيلة إلى الحدود” – أضاف.

وردت وزارة الدفاع البولندية بسرعة على تصريحات الجنرال Mirosław Różański ، وأكدت الوزارة أن المعلومات التي تم تداولها كاذبة .

وأشارت الوزارة آن “جنرال سابق في الجيش البولندي يتحدث لغة لوكاشينكو ، نسمع نفس الاتهامات من بيلاروسيا”.

ونفت بدورها على تويتر: ارسال دبابات وعربات ثقيلة الى الحدود قائلة : “لم نرسل أي معدات ثقيلة إلى الحدود”.

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم جديد من الأزمة على الحدود ، شهد تصعيد عبر قيام المهاجرين الموجودين على الجانب البيلاروسي بـ محاولة تجاوز الحدود بشكل جماعي ، فيما قامت قوات حرس الحدود المدعومة من الجيش بصد هذه المحاولة ، رغم قيام المهاجرين برمي الحجارة على القوات البولندية

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة