اختتام فعاليات معرض “كل يوم مقاومة” بإطلاق عروض أفلام أيام فلسطينية

افتتحت سفارة دولة فلسطين في بولندا اليوم الخميس 18 نوفمبر/ تشرين ثاني، أيام الأفلام الفلسطينية  في حفل خاص اقيم في قصر اويازدوفسكي في العاصمة وارسو، بحضور ومشاركة ممثلين عن وزارة الخارجية والبرلمان البولندي، واللجنة البرلمانية البولندية الفلسطينية، والسلك الدبلوماسي العربي والاجنبي المعتمد في بولندا.

وسيتم خلال هذه الايام عرض عدد من الافلام الفلسطينية القصيرة التي فازت بجوائز عالمية في السنوات الأخيرة التي تصور بعض جوانب الحياة والمعاناة والصمود الفلسطيني، والتي جرى تنظيمها وانجازها بالشراكة بين سفارة دولة فلسطين  ومركز الفن المعاصر في قصر اويازدوفسكي، ومؤسسة النهضة الثقافية.

وقال عميد السلك الدبلوماسي العربي سفير دولة فلسطين محمود خليفة في كلمة القاها بالمناسبة، هي أيام فلسطينية، تتحدث عن فلسطين، عن حياة الناس ومعاناتهم، عن الموت والحياة، عن الالم والامل، وهي ايام نستذكر فيها معكم مجموعة من الأحداث التي تمر ذكراها في مثل هذه الأيام من هذا الشهر، وتركت بصماتها على الحياة الفلسطينية،  من  وعد بلفور المشؤوم، مروراً بذكرى إعلان الاستقلال، الى ذكرى رحيل الزعيم الاسطورة ياسر عرفات، واليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

واضاف خليفة:” القدس كانت وستبقى عاصمة الشعب الفلسطيني، وهي مفتاح السلام وشرارة الحرب؛ وفلسطين قيادة وشعباً تمد يدها للمجتمع الدولي من أجل تحقيق السلام العادل والمستقر، لأننا نؤمن السلام، ونرى في المجتمع الدولي الضمانة  لتحقيق الامن والسلام والاستقرار التزاماً بالمواثيق الدولية”.

واوضح ان ممارسات كيان الاحتلال “اسرائيل” الاستعمارية في القدس واحياءها، وعمليات التطهير العرقي للفلسطينيين في سلوان والشيخ جراح، تحتاج لموقف دولي قوي وواضح، لرفض السياسات الاسرائيلية العنصرية.  فشعبنا لن يرحل وسيقاوم بكل الطرق المتاحة إجراءات الاحتلال وممارساته العنصرية.

مضيفاً ان ما سنشاهده اليوم ، هي صورة من حياة شعبنا اليومية، وهي انتصار الحياة، وهي صورة الفلسطيني المتشبث بالحياة والامل، بمستقبل نريده افضل للجميع، وهذا لن يكون الا بتضامن البشرية وتفعيل الموقف الدولي.

وعبر السفير خليفة عن شكره لادارة  قصر اويازدوفسكي ومركز الفن المعاصر التي استضافت المعرض وعروض الأفلام، ولمؤسسة النهضة التي قامت بترجمة الافلام الى اللغة البولندية.

وتأتي عروض الافلام في اطار الاحتفال باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يصادف يوم 29 نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام، واختتاماً لفعاليات معرض “كل يوم مقاومة ” الذي أقيم في قصر اويازدوفسكي في الفترة من تموز وحتى نهاية نوفمبر / تشرين ثاني الحالي.

والجدير بالذكر ان معرض “كل يوم مقاومة” هو مشروع لعدة سنوات يقيمه مركز الفن المعاصر في قصر اويازدوفسكي بدعم من وزارة الثقافة البولندية، وبالتعاون مع بلدية رام الله وعدة مؤسسات بولندية واوروبية، بمشاركة فنانين فلسطينيين وعالميين

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة