وزير الخارجية البولندي يتحدث الى نطيره الألماني حول الوضع في بيلاروسيا

تحدث وزير الخارجية البولندي ، زبيغنيف راو مع نظيره الألماني ، هيكو ماس ، حول الوضع على الحدود البولندية البيلاروسية ، وأشار راو إلى ضرورة اتباع سياسة متماسكة تجاه مينسك.

كان موضوع المحادثة الأزمة الحالية على الحدود الشرقية للاتحاد الأوروبي ، وأكد الوزير زبيغنيف راو على الحاجة إلى سياسة متماسكة ومنسقة تجاه السلطات البيلاروسية.

وجاء في البيان أن وزير الخارجية البولندي شدد على أنه “بهذه الطريقة فقط توجد فرصة لإنهاء حالة الأزمة الخطيرة التي تهدد أمن المنطقة بأكملها”.

مؤتمر في فيينا

وناقش الجانبان تفاصيل مؤتمر فينا الذي سيُعقد بمشاركة دبلوماسيين أوروبيين لبحث وضع المجتمع المدني في بيلاروسيا والأزمة على الحدود الشرقية للاتحاد الأوروبي ، يحضره ، من بين آخرين ، رئيس الدبلوماسية البولندية زبيغنيف راو ، ونظرائه من النمسا وسلوفاكيا وألمانيا ، وزعيمة المعارضة البيلاروسية ، سفياتلانا شيشانوسكا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ، على قناة TVP Info إن المؤتمر “سيكون فرصة لمقاربة مواقفهم بشأن ما يحدث في بيلاروسيا”.

وشدد على أن السياسيين سيتحدثون ليس فقط عما يحدث على الحدود ، ولكن “في سياق علاقتنا بألكسندر لوكاشينكو وسياسته وديكتاتوريته” ، وأكد المتحدث باسم الوزارة أن الاجتماع هو إشارة إلى أن أوروبا تدعم المعارضة البيلاروسية ولا تعترف بسلطة ألكسندر لوكاشينكو .

في الأصل ، كان من المفترض أن يجتمع المشاركون في المؤتمر في فيينا ، ولكن بسبب الإغلاق الذي تم فرضه في النمسا اليوم ، ستتم المحادثات عبر الإنترنت.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة