بالفيديو- براءة رجل بولندي بعد 18 سنة قضاها في السجن

0
PAP، Photo: Maciej Kulczyński)

 

 

حكمت المحكمة في مدينة فروتسواف غرب بولندا بالبراءة لرجل بولندي يدعى “توماش كوموندا” بعد 18 عاما قضاها في السجن بتهمة اغتصاب وقتل فتاة بولندية 15 عاما بتاريخ 1 يناير 1997.

وتمت محاكمة توماش وتوجيه الاتهامات اليه بالرغم من انه لم يكن متواجدا في مكان الحادث وتم توجيه الاتهامات الى العديد من الاشخاص الا ان المحكمة حكمت عليه بالسجن مدة 25 عاما بتهمة القتل والاغتصاب وتم العثور على جثة الفتاة المراهقة متجمدة بسبب البرد ودرجة حرارة -20 بعد ساعات من  اغتصابها بوحشية وتم اعتقاله بناء على اختبار حمض DNA وصور وبيانات الرجل موجودة في السجل العام لوزارة العدل كمجرم خطر لمغتصبي الأطفال .

 

 

 

وقال محامي توماش وهو وزير سابق للعدل من المتوقع أن يحصل موكلي على مبلغ كبير من المال مايقارب 9 ملايين زولتي .

 

وقال توماش بعد يوم من الحرية وهو في منزل عائلته في فروتسواف تناولت وجبة الأفطار وذهبت مع اخوتي في نزهة لرؤية كيف تغيرت المنطقة بعد كل هذا الوقت أنا لن انسى هذا الكابوس ابدا الان عمري 42 وليس لدي شيء والآن كل شيء يبدأ من البداية وفي سؤال وجهه اليه مراسل موقع اخباري بولندي ماهو اكثر شيء فاجئك منذ مغادرتك السجن ؟ أجاب – أنه يمكنك التقاط صورة عن طريق الهاتف -.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.