رئيس وزراء بولندا : الشراكة الثنائية بين بولنداو ألمانيا هي الضمان الوثيق للتعاون في أوروبا

0
Fot. PAP/Radek Pietruszka

 

 

قال رئيس الوزراء البولندي “ماتيوش مورافيتسكي ” الاثنين في مؤتمر صحفي بعد الاجتماع مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بأن “نحن نؤمن بأن التعاون الوثيق بين دولنا ضروري لضمان تعاون جيد للغاية في أوروبا في إطار الأعمال المتعلقة بما بعد بريكست الجديدة بعد مارس  2019,وكذلك لتطوير الإطار المالي الجديد “.

 

  

وأعلن مورافيتسكي أنه قام بتهنئة ميركل مرة أخرى لفوزها بولاية جديدة وأضاف ” أنا سعيد لأن بولندا سيكون لها مرة أخرى شريك وصديق في شخص رئيس الحكومة الألمانية وأننا سنتمكن من مواصلة التعاون في حل القضايا الأوروبية والثنائية  والواسعة التي ذكرت أيضا في اتفاق ائتلاف الحكومة الألمانية الجديدة “.

وأكد مورافيتسكي ” أن بولندا مستعدة لتحقيق شراكة البولندية الألمانية على حد سواء في المستوى الثنائي والأوروبي والدولي”.

 

 

 

وبدورها أكدت المستشارة أنجيلا ميركل أن الحكومة الألمانية ترغب في تنمية علاقات حسن الجوار. ومن المواضيع التي تناولها الاجتماع مع مورافيتسكي “الإجراءات الحمائية الأخيرة” التي ظهرت في العالم. وقد قام كل من رئيس الوزراء مورافيتسكي والمستشارة ميركل معا بتقييمها على أنها “شيء مزعج”.

كما استذكرت المستشارة الألمانية الزيارة الاخيرة التي قام بها يوم الجمعة وزير الخارجية الألمانية  المعيّن حديثا ، هيكو ماس ، إلى وارسو. وشددت على أنه حتى إذا كانت هناك تباينات في قضايا معينة فلا ينبغي أن تؤثر على علاقات الشراكة بين البلدين.

 

وقالت – نريد أن نظهر بهذه الطريقة أنه حتى لو لم تكن المحادثات بسيطة دائما ، فنحن مهمون لأنفسنا ، نريد تطوير علاقاتنا و تريد الحكومة الألمانية أن تقيم علاقات حسن الجوار ، لأن الجيران مرتبطون ببعضهم البعض. نريد تطوير علاقاتنا ، و العنصر الإيجابي  فيها هو علاقات اقتصادية صارمة”.

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.