وزير الصحة البولندي .. ذروة الموجة الرابعة من الوباء باتت ورائنا !

 

كتب وزير الصحة آدم نيدزيلسكي على تويتر أن ذروة العدوى والاستشفاء في الموجة الرابعة من جائحة COVID-19 باتت وراءنا ، يظهر الرسم البياني المرفق بالتدوينة أن ذروة الإصابات كانت في نهاية نوفمبر ، كان لدينا أوج الاستشفاء في منتصف ديسمبر.

وأضاف آدم نيدزيلسكي أيضًا أن التحول لنظام التعلم عن بعد لمدة 3 أسابيع تبدأ غدًا ( الاثنين ) يجب أن تسرع من تراجع عدد حالات العدوى ، كما شدد على أن النزول من مستويات عالية من العدوى والاستشفاء ضروريان بسبب انتشار نوع جديد من فيروس كورونا – أوميكرون.

وفي 7 ديسمبر ، في مؤتمر حول القيود الجديدة فيما يتعلق بالوضع الوبائي ، أعلن نائب وزير الصحة فالديمار كراسكا أنه سيتم إدخال التعلم عن بعد في المدارس الابتدائية والثانوية من 20 ديسمبر إلى 9 يناير ، بعد هذا التاريخ ، سيعود الأطفال إلى التعليم بدوام كامل ، فيما تستمر دور الحضانة ورياض الأطفال بالعمل بشكل طبيعي

في صباح يوم الأحد ، قال كراسكا على TVP Info أنه تم تأكيد سبع حالات من النوع الجديد من فيروس omicron التاجي في بولندا ، يوم الخميس ، أكدت هيئة التفتيش الصحي في كاتوفيتسي أول إصالة – لمواطن يبلغ من العمر 30 عامًا من ليسوتو ، شارك في القمة الرقمية للأمم المتحدة في كاتوفيتشي.

تم اكتشاف أول حالة إصابة بمتغير omicron في العالم في نوفمبر في جنوب إفريقيا ، منذ ذلك الحين كان هذا التحور الجديد موضوع بحث لدى المراكز الطبية ، قال الأمين العام لمنظمة الصحة العالمية (WHO) تيدروس أدهانوم غيبريسوس يوم الثلاثاء إنه تم اكتشاف هذا المتحور حتى الآن في 77 دولة ، وأشار إلى أنه ينتشر “بمعدل لم نشهده مع أي متحور آخر”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة