وزارة الصحة تدعو الموظفين للعمل عن بعد (أونلاين) وسط الوتيرة المتسارعة لانتشار فيروس كورونا

اعلن وزير الصحة إن موظفي ادارات الدولة العامة سينتقلون للعمل عن بعد (آونلاين) قريبًا، باستثناء تلك المهام التي تستلزم حضور الموظف بشكل شخصي لتنفيذ العمل ، وذلك بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كوفيد ، لكن من غير المرجح أن تفرض الحكومة أي عمليات إغلاق .

وقال آدم نيدجيلسكي في مؤتمر صحفي ،اليوم الأربعاء إن نظام “العمل من المنزل” الإجباري سيتم تطبيقه قدر الإمكان.

كما ناشد وزير الصحة أرباب العمل في القطاع الخاص التحول إلى العمل عن بعد عبر الإنترنت مع توقعات بارتفاع عدد الاصابات في بولندا 50 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا الأسبوع المقبل.

وشدد على أنه “من منطلق المسؤولية تجاه الموظفين ، ومن حيث المسؤولية عن الوضع الوبائي في بيئة العمل ، أود أن أطلب منكم خلق بيئة عمل آمنة”.

وأضاف وزير الصحة: «إننا ندخل في سيناريو خطير، يتطلب الالتزام الصارم بقواعد كوفيد-19».

وقال نيدجيلسكي: “سيصدر مرسوم بشأن العمل من المنزل في الإدارة العامة في غضون أيام قليلة”.

وأكد الوزير إن الحكومة لن تلجأ “حالياً” إلى عمليات الإغلاق ، لكنها ستركز على التطعيم وابراز شهادة كوفيد لدخول الاماكن العامة بدلاً من ذلك.

في الوقت الحالي ، شهادات كوفيد غير مطلوبة في بولندا لدخول أي مكان عام.

هل سيكون هناك إغلاق؟

عندما سُئل نيدجيلسكي عن إمكانية فرض حظر اغلاق في بولندا ، ردًا على العدد المتزايد من الإصابات بفيروس كورونا ، قال: “بالنظر إلى سياسة الوباء في البلدان الأخرى ، يمكننا أن نرى بوضوح أنه لم يعد يتم فرض الاغلاق ،ولكن يتم التوجه لاستخدام شهادات مثل كوفيد ، أو الاختبار أو حالة التعافي أو التطعيم “.

وأضاف: “أعتقد أن عمليات الإغلاق في حد ذاتها ليست ولن تكون أداة مستخدمة في السياسة الوبائية ، كما كانت في الموجات السابقة ، بل مسألة التحرك نحو استخدام هذه الشهادات”.

تطعيم الأطفال من سن 12 – 17 سنة بالجرعة الثالثة

وتطرق ندجيلسكي خلال المؤتمر الصحفي، الى موضوع الجرعة الثالثة للأطفال من سن 12 – 17 سنة قائلاً :” أن اجتماع وكالة الأدوية الأوروبية (EMA) ، المخصص للموافقة على الجرعة الثالثة من اللقاح للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 عامًا ، سيعقد في 24 كانون الثاني/يناير”.

واضاف “إذا كان هذا القرار إيجابيًا ، فإن الإجراء هو أنه بعد توصية EMA ، يتم اتخاذ القرار من قبل المفوضية الأوروبية. يحدث هذا عادةً إما في نفس اليوم أو في اليوم التالي ، وبعد ذلك نتخذ ذلك القرار “.

وأشار إلى أنه إذا سارت الأمور وفق هذه الافتراضات فإن تطعيم الأطفال بالجرعة الثالثة “سيكون متاحا” نهاية الأسبوع المقبل.

ماذا عن المدارس؟

قال وزير الصحة “إن الحفاظ على التعليم بدوام كامل في المدارس لأطول فترة ممكنة هو أولوية”. وأضاف أن “الوزارة لم تحدد بعد عدد الإصابات التي ستغير بعدها طريقة الانتقال للتعليم عن بعد “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة