تعديلات جديدة على القيود المفروضة لمكافحة كورونا في بولندا.. منها العودة المبكرة الى المدارس

أعلن وزير الصحة آدم نيدجيلسكي ووزير التعليم والعلوم بشيمسواف كزارنيك في مؤتمر صحفي عن عدد من التغييرات المتعلقة بالقيود المفروضة على الفيروس ،حيث سيتم تقصير فترة العزل من 10 إلى 7 أيام ،و هذا يشمل أيضاً الاشخاص القادمين إلى بولندا من خارج دول الشنغن ، اعتبارًا من 15 شباط/فبراير ، كما سيتم رفع الحجر الصحي عن المخالط لشخص مصاب بالفيروس.

وفي المؤتمر الصحفي ، أعلن وزير التعليم  أن الطلاب في الصفوف من الخامس إلى الثامن والمدارس الثانوية ستعود إلى التعليم بدوام كامل في وقت أبكر مما هو مخطط له ، أي ستعود إلى التعليم بدوام كامل ،يوم الإثنين 21 شباط/فبراير ، كان من المقرر أن يستمر التعلم عن بعد حتى 27 شباط/فبراير .

من المحتمل أن تتخذ الحكومة المزيد من القرارات لرفع القيود تدريجياً في شهر اذار/مارس المقبل.

قال وزير الصحة ” آمل أن نتمكن في شهر اذار/مارس من اتخاذ قرارات جريئة وكاملة بشأن رفع القيود […] أو تقديم لوائح أكثر تساهلاً – حتى نتمكن من الدخول في الوضع العادي في الربيع “.

واضاف ” نظرًا لأنني كنت متشائمًا في كثير من الأحيان ، فأنا في هذه الحالة متفائل – فنحن نتعامل بالفعل مع بداية نهاية الوباء “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة