وزير خارجية بولندا يتوجه إلى روسيا لوقف التصعيد في أوكرانيا

سيتوجه وزير الخارجية البولندي ، زبيغنيف راو ، الذي ترأس منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في عام 2022 ، إلى موسكو اليوم الإثنين ، لإقناع روسيا بوقف التصعيد ،وفق ما صرح به نائب وزير الخارجية.

سيمثل الوزير راو منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في زيارته إلى موسكو، التي تستمر يومين ، حيث يلتقي بوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف ، للبحث عن أرضية مشتركة في الصراع الروسي الأوكراني .

وقال نائب وزير الخارجية البولندي أن الغرض من الزيارة  هي”استمرار للمفاوضات والحوار”. مضيفاً ” قبل أسبوع ، اقترح الوزير ، بصفته رئيس منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ، في فيينا إطلاق عملية مناقشة كاملة حول هذه التوقعات الروسية أيضًا. وأشار إلى بعض العناصر التي يمكن مناقشتها،لتقليل المخاطر وكيفية تحقيق المزيد من الانفتاح والشفافية على كلا الجانبين”.

كما قال المتحدث باسم وزارة الخارجية في وقت سابق إن روسيا لا يمكنها تجاهل رئيس منظمة الأمن والتعاون في أوروبا وعليها الاستماع إلى حججه. وقال ووكاش ياسينا إن الوزير راو في موسكو سيتحدث بشكل أساسي عن الوضع على الحدود الأوكرانية الروسية.

كما أشار المتحدث إلى أن الوزير راو سيمثل منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في موسكو ، وبالتالي لا ينبغي اعتبار ذلك اختراقًا في العلاقات الدبلوماسية البولندية الروسية.

وبحسب المعلومات التي قدمتها وزارة الخارجية الروسية ، فإن مواضيع المحادثات ستكون “القضايا المتعلقة بعمل بعثة المراقبة الخاصة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا في أوكرانيا” والقضايا الثنائية.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة