“نيوزويك”: الولايات المتحدة تحذر أوكرانيا من غزو روسي واسع في غضون 48 ساعة

ذكرت مجلة “نيوزويك”، اليوم الأربعاء، أن مسؤولين في الاستخبارات الأميركية كشفوا لها أن إدارة الرئيس جو بايدن زودت الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بمعلومات استخباراتية تشير إلى أن روسيا بصدد الإعداد لشن غزو شامل للأراضي الأوكرانية خلال الـ48 ساعة القادمة.

وأوردت المجلة على لسان مسؤول أميركي مطلع على تلك المعلومات قوله: “لقد تم تحذير الرئيس الأوكراني من أن روسيا تتجه بشكل شبه حتمي إلى بدء غزوها في غضون 48 ساعة وذلك بناء على المعلومات الاستخباراتية”.

وأضاف المسؤول ذاته: “فضلاً عن ذلك، تشير التقارير الواردة من مراقبي الطيران إلى أن روسيا خرقت المجال الجوي لأوكرانيا في وقت سابق من اليوم”، مرجحاً أن تكون موسكو قد أرسلت طائرات استطلاع فوق الأراضي الأوكرانية لوقت وجيز.

وفي السياق، ذكرت “نيوزويك” أن أحد المصادر المقربة من حكومة زيلينسكي أكد لها صحة خبر تلقيه تحذيرات من الجانب الأميركي.

وفي التفاصيل، أوضح المسؤول الأميركي في الاستخبارات أن تقييم وزارة الدفاع (البنتاغون)، يشير إلى أن الغزو سيشمل ضربات جوية روسية، وأخرى صاروخية، واجتياحا بريا.

المعلومات نفسها أكدها مسؤول أميركي آخر بالاستخبارات لـ”نيوزويك”، الذي شدد من جانبه على أن البنتاغون يتوقع أن تقود روسيا عملية عسكرية شاملة.

وأوضح المصدر ذاته أن الاجتياح لن يشمل فحسب فتح جبهة من منطقة دونباس، شرقي أوكرانيا، التي يسيطر عليها الانفصاليون الموالون لموسكو، بل سيكون هناك اجتياح كبير باتجاه العاصمة كييف انطلاقا من حدود أوكرانيا الشمالية مع بيلاروسيا، حيث قامت وحدات من الجيش الروسي بتمديد تدريبات عسكرية مشتركة مع حليفها البيلاروسي.

وقال المسؤول الأميركي الثاني لـ”نيوزويك” إن العمليات العسكرية الروسية قد تبدأ على الأرجح ليلا، وقد تسبقها هجمات إلكترونية، فيما لفت المسؤولان إلى أن الخطط الروسية ربما تطرأ عليها تغييرات بناء على التطورات اليومية.

واشنطن- العربي الجديد

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة