بولندا تنفي التمييز ضد اللاجئين والانحياز لذوي البشرة البيضاء ..”هذه تقارير كاذبة ومهينة”

أشاد ، كشيشتوف شتيرسكي في اجتماع استثنائي للجمعية العامة للأمم المتحدة (193دولة) حول أوكرانيا ، بالأوكرانيين الذين يدافعون عن وطنهم ، وليس فقط الجنود. واستشهد بقصة أم لأطفال تبلغ من العمر 30 عامًا ، بقيت في للدفاع عن منزلها ، على الرغم من إمكانية الفرار. وأكد أن بولندا ستقبل كل الفارين من الحرب.

قال مندوب بولندا لدى الامم المتحدة، شتيرسكي،إننا نواجه واحدة من أكبر الأزمات الإنسانية منذ الحرب العالمية الثانية ، وحدود بولندا مفتوحة لجميع الفارين من العدوان الروسي. وشدد على أن تقارير التمييز العنصري على الحدود مع أوكرانيا كذبة وإهانة مروعة لبولندا.

وأوضح “بولندا لا تميز بين اللاجئين من غير البشرة البيضاء الفارين إليها من أوكرانيا”.

وأضاف آن : “هذه تقارير كاذبة وتمثل إهانة بالنسبة لبلادي”.

وأفاد شتيرسكي بأن بلاده  استقبلت أكثر من 300 ألف لاجئ من 125 جنسية ،و أن حدود بولندا مفتوحة لجميع اللاجئين من أوكرانيا ، وأشار إلى أن بولندا أرسلت قطارات خاصة لإجلاء كبار السن والأمهات مع الأطفال ، وتحرك البولنديون بشكل جماعي لمساعدة اللاجئين.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة