الرئيس البولندي يناقش مع الأمين العام للأمم المتحدة الوضع في أوكرانيا

أعرب الرئيس البولندي ، آندري دودا ، عن استعداده لدعم مبادرات السلام للأمم المتحدة في أوكرانيا التي تشهد عدواناً روسياً ،خلال مكالمة هاتفية يوم الأربعاء ، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وفق ما افاد به جاكوب كوموتش ، مستشار السياسة الدولية في مكتب الرئيس البولندي .

وكتب كوموتش على تويتر “تحدث الرئيس أندريه دودا مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش. وأعرب الرئيس عن استعداده لدعم مبادرات السلام للأمم المتحدة في أوكرانيا التي غزتها روسيا. كما ناقش كلا المحاورين الوضع السياسي والإنساني”. وأضاف أن المحادثة تمت بمبادرة من غوتيريش.

 

وفي وقت سابق من يوم الأربعاء ، التقى الرئيس دودا بالمدير العام للمنظمة الدولية للهجرة (IOM) أنطونيو فيتورينو والمدير العام لبرنامج الغذاء العالمي ديفيد بيسلي ، اللذين يزوران وارسو حالياً ،و تناولت المحادثات الوضع في أوكرانيا وعلى الحدود البولندية الأوكرانية.

وفقًا لتقديرات الأمم المتحدة ، فأن أكثر من مليوني لاجئ أوكرانيا غادروا البلاد منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا.

ومن المتوقع أن يرتفع العدد الى أربعة ملايين بعد فتح الممرات الإنسانية .

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة