حطم سيارات الشرطة لأنه يريد الذهاب الى السجن ؟ لماذا ؟!!!

0

 

 

تفاجئ عناصر الشرطة عند سماع أصوات تحطم نوافذ سيارات الشرطة المركونة في أحد أقسام الشرطة التابعة لمدينة Zory جنوب ريبينك

وعندما هرع رجال الشرطة الى مرآب السيارات وجدوا أحد الأشخاص وقد قام بإلقاء الحجارة على نوافذ سيارتي شرطة ، وعندما شاهد رجال الشرطة قادمين نحوه لم يقم بالهرب

 

وبحسب ما قالت الشرطة فإن منفذ الهجوم طلب من عناصر الشرطة إعتقاله على الفور ، وأخبرهم بأنهم في حال لم يعتقلوه سيقوم بفعلته ذاتها مرة ثانية وثالثة وخامسة

 

ويبلغ المتهم 24 عام و بحسب ما أبلغ الشرطة فإنه ليس لديه مكان سكن ولا عمل ! وهذا ما دفعه الى تحطيم نوافذ سيارات الشرطة ، فلا مكان يدهب إليه وليس لديه أي دخل

 

وتبلغ قيمة الأضرار التي تسبب بها المتهم 800 زلوتي بولندي ، وليس من الواضح بعد أن كان سيُطلب منه تسديد قيمتها ! ولكن المشكلة الأكبر هي أن سيارات الشرطة ستبقى خارج الخدمة الى أن يتم إصلاحها .

 

وقامت الشرطة على الفور بإحتجاز المتهم ، فيما قرر النائب العام احتجازه لمدة ثلاثة أشهر الى أن يتم محاكمته ، حيث إتضح أنه تم إعتقاله سابقاً في حوادث سرقة صغيرة .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.