منظمة Wolan Syria تدعوكم لدعم مشروع بناء مدرسة في مدينة الرقة السورية !

0
foto : Wolan Syria

جاء الأطفال  يوم أمس الى  المدرسة ، رغم أنه لم يتم افتتاحها رسمياً بعد !

 لم يطلب منهم أحد الحضور ، لكنهم لم يستطيعوا الانتظار وكانوا مستعدين لبدأ التعليم .

نقوم بـ تجهيز  المدرسة في مدينة الرقة ، لقد بدأنا بتنظيف حطام المباني المجاورة المنهارة وتجديد المبنى ،  واشترينا أيضا عدد من المقاعد مستعملة ، ونعمل الآن على توظيف المعلمين والموظفين الإدرايين (10موظفين) ، كما بدأنا عملية تسجيل الطلاب (في البداية سيكون هناك 90 شاغر في المدرسة ).

 

في مدينة الرقة، والتي كانت حتى وقت قريب تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي كانت فرص التعليم معدومة للأطفال لمدة تزيد عن ثلاث سنوات نتيجة للحرب ، دمرت المدينة بالكامل تقريبا – 80% من مباني المدينة تم تدميرهاقبل الحرب كان هناك 600000 شخص في المدينة ، وبعد بداية الحرب تضاف العدد بسبب اللجوء الداخلي من المدن الأخرى  (بشكل رئيسي من حلب ودير الزور) أما الآن ، وبعد أن تم تحرير المدينة من تنظيم داعش ، بقي في المدينة ما يقارب من  200000 شخص في المدينة اضافة الى وجود سبع مخيمات بجوار المدينة ، فيما تسيطر الوحدات الكرية -YPD – على المدينة

 

قبل الحرب كان هناك 145 مدرسة في المدينة ، إما الآن فيوجد  36 مدرسة تعمل فقط وبشكل محدود جداً حيث أن معظم المدارس يوجد فيها صف واجد فقط للأطفال ، ويقوم بتعليم القراءة والكتابة فقط وبالإضافة إلى ذلك يتم استخدام المدارس لتقديم المساعدة النفسية وتوزيع المساعدات ،  لذلك لا يمكنك التحدث عن برنامج التعليم الحقيقي.

 

طموحنا هو أن نبدأ بـ مدرسة حيث ستكون هناك خمس صفوف أساسية مع برنامج تعليمي متكامل ،  سوف نستند الى  الكتب المدرسية وبرنامج التعليم الأساسي في سوريا باستثناء مادةالقومية ” .

 

وبالنسبة للأطفال الأكبر سناً سيكون لديهم حصص بجميع المواد الدراسية للعام الدراسي ، وإذا حصلنا على التنويل اللازم  سنقوم خلال السنوات القادمة بفتح صفوف إضافية 

 

من الصعب الحصول على كتب مدرسية أصلية ، ولهذا السبب سنستخدم  ” نسخ مصورة / منسوخةفي البداية ، حاولنا اللجوء الى خيار طباعة الكتب المدرسية في تركيا ، ولكن نظرا لقيود التصدير التي تفرضها السلطات التركية (على المناطق الكردية )، والقيود المفروضة على الاستيراد من قبل القوات الكردية، لم يكن هذا الخيار ممكن 

 

من أجل بدء المدرسة ، كان علينا الحصول على موافقة السلطات الإدارية  والتعليم والجانب الكردي حيث قمنا بـ استئجار المبنى الذي سيتم استخدامه كـ مدرسة من أحد الأشخاص  ، وقمنا بتوقيع عقد آجار لفترة طويبة ، وهذا كان ضروري نظراً لمحدودية عدد المباني التي يمكن إستخدامها لنفس الغرض 

 

تلقينا الكثير من المساعدات في شكل لوازم مكتبية من المنظمات اليابانية ، لكن السلطات الكرية لم توافق على توزيع تلك المساعدات لطلاب المدرسة ، كون الجانب الكردي ، ولذلك اضطررنا الى توزيع تلك المساعدات خارج مدينة الرقة .

 

نأمل أن يتم بناء المزيد من المدارس في المنطقة. لسوء الحظ، في الوقت الحالي يوجد بالاضافة الى مدرستنا مدرسة اخرى يتم تجهيزها من قبل أحد المنظمات .وبتمويل أمريكي 

 

المدرسة هي مشروع مشترك لمؤسسة Free Syria Foundation و شركائنا NAMA ،  منسق مشروعنا المشترك هو الدكتور سلام سلطي 

علماً أن هذا المشروع لم يتطلب نفقات كبيرة. على سبيل المثال، فإن تكلفة استئجار مبنى المدرسة يكلف حوالي 250 $ شهريا، وكلفة توظيف معلم واحد هو 150 $ ، بينما جميع الأشخاص المعنيين من المنظمتين متطوعون ولا يتقاضون أي تكاليف إدارية في بولندا .

 

يمكن التبرع لدعم المشروع عبر زيارة الموقع الإلكتروني للمنظمة ، واختيار المبلغ الذي ترغبون بالتبرع به على يسار الموقع 

www.wolnasyria.org

ستكون هذه المدرسة هدية بولندية للأطفال السوريين الذين يرغبون في تعلم ونسيان الحرب ولو للحظة.

 

 

الصور : منظمة Wolan Syria

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.