fbpx

زعيم أحد الأحزاب البولندية متهم بالتجسس لصالح روسيا والصين لسنوات !؟

 

وجه الإدعاء العام في مدينة وارسو تهماً تتعلق بالجسس لصالح روسيا والصين لـ رىيس حزب التغير البولندي Mateusz P ، وتم تسليم لائحة الإتهام للقضاء

 

وبحسب التحقيقات الأولية فقد قام المتهم بالتجسس في الفترة ما بين 2009 إلى مايو 2016 لصالح الاستخبارات المدنية الروسية: جهاز الأمن الفيدرالي لجهاز FSB ودائرة الاستخبارات الخارجية التابعة لـ SWR  الموجه ضد جمهورية بولندا.

كما قام بـ تاريخ غير معروف إلى 23 أكتوبر 2015 بالمشاركة في أنشطة الاستخبارات لجمهورية الصين الشعبية ، الموجهة ضد جمهورية بولندا

 

وفقا للإعلان الصادر عن مكتب المدعي العام الوطني ، أثبت التحقيق أن Mateusz P.  استخدم منصبه الاجتماعي والمهني والسياسي وكذلك الاتصالات بينه وبين السياسيين والصحفيين الوطنيين والأجانب لـ التأثير على التجمعات  الاجتماعية في بولندا وخارجها ،  وبهذه الطريقة روج للأهداف السياسية للاتحاد الروسي في محاولة لـ التأثير على الرأي العام لتشكيل موقف مناهض لـ أوكرانيا في بولندا ، كما سعى من خلال عمله  إلى تعميق الانقسامات بين البولنديين والأوكرانيين وبين بولندا وأوكرانيا. وأضاف البياننفذت هذه الإجراءات من قبل المتهم عبر الاتصال مع أجهزة الاستخبارات الروسية ، وبالتالي الحصول على فوائد عقارية كبيرة.” 

 

بدأ التحقيق في هذه القضية في يوليو 2015. تم احتجاز Mateusz P منذ مايو 2016. 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة