دراسة تظهر مدى ثقة الشعب بالرئيس والسياسيين في بولندا

أظهر استطلاع IBRiS للدراسات أن الرئيس أندريه دودا احتل المركز الأول في ترتيب الثقة في السياسيين – في شهر اذار/مارس حيث حصل على ثقة بنسبة 42.6 في المائة و في حين احتل وزير العدل زبيغنيف جوبرو الأقل ثقة (67.9٪ لا يثقون به).

وجاد في الدراسة “حتى الآن ، كان رئيس بلدية وارسو ، رافاو تشاسكوفسكي ، يحصد أكبر قدر من ثقة البولنديين (…) ومع ذلك ، غيرت الحرب هذا الوضع حي احتل الرئيس دودا الأول في ترتيب  السياسيين الأكثر ثقة منذ بداية شهر شباط/فبراير بنتيجة 42.6 في المائة ،في حين اشار 42.7٪ من المستطلعين عدم ثقتهم بالرئيس  ، في حين احتل رافاو تشاسكوفسكي ، المرتبة الثانية بعد الرئيس بنسبة 41.6 في المائة ،في حين (36.8٪ لا يثقون به).

واحتل رئيس الوزراء البولندي ، ماتيوش مورافيتسكي، المرتبة الثالثة في ترتيب الثقة – وفقًا لـ IBRIS – الذي حظى بثقة 39.5 في المائة من المستجيبين ، في حين كانت نسبة الذين لايثقون به 50.0 في المائة.

جاء بعد ذلك رئيس حزب بولندا 2050 ، شيمون هووفينا ، الذي يحظى بثقة 34.9٪. المستطلعين ، ولا يثقون به مانسبتهم 35.9 في المائة.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة