زعيم الحزب الحاكم : ألمانيا لديها ميل قوي نحو موسكو

اتهم ياروسواف كاتشينسكي زعيم الحزب الحاكم في بولندا في مقابلة مع صحيفة Welt am Sonntag الألمانية ،ألمانيا بانه لديهاانحياز قوي نحو موسكو  قائلا: “برلين لديها انحياز قوي لصالح موسكو، مثلها مثل باريس”، وأضاف أن الحكومة الألمانية ” تغض النظر عن ممارسات روسيا تحت قيادة بوتين لسنوات ، ونحن نرى النتيجة اليوم”.

ورداً على سؤال حول الدور الذي يجب أن تلعبه ألمانيا في أوروبا ، أجاب كاتشينسكي أن “بولندا غير راضية عن دور ألمانيا في أوروبا” ، والذي “يجب أن يكون أكثر إيجابية” .

واتهم  برلين بمحاولة “إعادة بناء ما فعله المستشار السابق أوتو فون بسمارك، من خلال الهيمنة الألمانية ولكن جنبا إلى جنب مع روسيا”.

قال :” أنا غير راضٍ تمامًا عن سلوك الحكومة الألمانية (فيما يتعلق بالحرب في أوكرانيا- محرر). يمكن لألمانيا أن توفر المزيد من الأسلحة. ويمكن لألمانيا أن تدعم الاتحاد الأوروبي لصالح فرض حظر على النفط (…) يجب أن تتخذ ألمانيا أخيراً موقفاً واضحاً بشأن هذه المسألة “.

وانتقد كاتشينسكي تساهل ألمانيا الطويل مع روسيا ، وموقفها من حرب روسيا على أوكرانيا. وأدان بشكل خاص رفض ألمانيا زيادة إمدادات الأسلحة إلى أوكرانيا ودعم حظر الاتحاد الأوروبي على النفط الخام الروسي.

وفي الوقت نفسه ، شدد على أن الأمر لا يتعلق بحظر الغاز ، حيث يستغرق ذلك وقتًا أطول ، وأن “عائدات روسيا من تجارة النفط تزيد من أربعة إلى خمسة أضعاف عن عائداتها من تجارة الغاز”.

تابع : “الأمر لا يعمل بهذه الطريقة. الحرية ليست رخيصة أبدًا . إنها تتعلق أيضًا بحماية العالم الديمقراطي من بوتين. يجب أن يفهمها المستشار شولتز أيضًا”.

وشدد كاتشينسكي على أنه في الوضع الحالي ، فإن الاستمرار في شراء الطاقة الروسية “غير مقبول سياسياً وأخلاقياً” ، وطالب ألمانيا بـ “إعلان موقف واضح بشكل نهائي” في هذا الشأن.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة