جنرال بيلاروسي يهدد بولندا بـ “الدمار والموت والانفجارات “

هدد ألكسندر فالوفيتش،سكرتير مجلس الأمن البيلاروسي كلاً من بولندا وليتوانيا بـ “الموت والدمار والانفجارات” في حال قرر الناتو القيام بأعمال عسكرية ضد بيلاروسيا، وبرأيه فإن “الغرب يستعد لشن حرب في بيلاروسيا”.

ونقلت وسائل الاعلام الروسية والبيلاروسية الموالية تصريحات فالوفيتش ، حيث قال  إن بيلاروسيا تراقب عن كثب زيادة عدد قوات الناتو في بولندا وليتوانيا ، فضلاً عن تحديث القوات المسلحة. وأشار أيضا إلى تخصيص موارد كبيرة في الميزانية لمجال الدفاع. كما لاحظ زيادة في عدد رحلات الطيران العسكري الأجنبي بالقرب من الحدود البيلاروسية.

وفقًا لتقييم أمين مجلس الأمن في بيلاروسيا  ، فإن مثل هذه الإجراءات تؤكد أن الناتو يستعد لأعمال عدوانية ضد بيلاروسيا .

قال : ” ليس من الواضح لماذا يجهزون بنيتهم ​​التحتية . ربما من أجل إطلاق العنان للعدوان والاستعداد له “.

كما حذر فالوفيتش دول الحلف من عواقب وخيمة تجاه هذه الخطوة .

وفقًا لـ Bełsat.eu ، فقد أعرب فالوفيتش عن أمله بعدم قيام بولندا وليتوانيا بـ”التصعيد” وعدم اتخاذ خطوات عدوانية تجاه بيلاروسيا ، وأكد أن العمليات العسكرية آنذاك لن تقتصر على بيلاروسيا وستمتد إلى بلدانهم وتشهد أراضيهم “الدمار والموت والانفجارات” على حد قوله .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة