انفجار بمنجم فحم فى بولندا هو الثاني من نوعه خلال أيام

قالت الحكومة البولندية ، الأحد ، إن عدد القتلى في الحوادث التي وقعت في الأيام الأخيرة بمنجمين للفحم في جنوب بولندا ارتفع إلى عشرة آشخاص.

في حادث هو الثاني من نوعه خلال أيام ،ضربت هزة عنيفة صباح السبت ، منجم Zofiówka (جنوب بولندا) على عمق 900 متر مصحوبة بتسرب كبير للميثان، أدى إلى مقتل أربعة أشخاص ، فيما لايزال البحث مستمر عن ستة عمال مفقودين.

ومن بين 52 عاملا قرب موقع الهزة، تمكن 42 فقط من العودة إلى السطح سالمين، علما أنه قد تم تشكيل 12 فريقا من المنقذين لمحاولة العثور على البقية.

وفي منجم بنيوفيك ، لقي خمسة عمال مصرعهم وفقد سبعة آخرون بعد انفجارات متكررة لغاز الميثان يومي الأربعاء والخميس، وتوقف البحث عن المفقودين هناك يوم الجمعة بعد انفجارات جديدة في ساعة متأخرة من مساء الخميس أدت إلى إصابة 10 من عمال الإنقاذ ، بعضهم إصاباتهم خطيرة.

يتم تشغيل كلا المنجمين من قبل شركة  Jastrzebska Spolka Weglowa ، أو JSW ، في منطقة Jastrzebie-Zdroj ، بالقرب من الحدود التشيكية.

وتعتمد بولندا بشكل كبير على الفحم ، الأمر الذي يثير انتقادات من الاتحاد الأوروبي والجماعات البيئية المهتمة بانبعاثات ثاني أكسيد الكربون وتحقيق أهداف تغير المناخ.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة