تقنية جديدة تمكّن فاقدي البصر من رؤية اللوحات عبر الصوت في بولندا

0
سكاي نيوز عربية

 

 

طور باحثون من جامعة وودج للتقنية في بولندا، برنامجا يساعد ضعيفي البصر أو فاقديه على رؤية اللوحات الرقمية، لكن بالصوت، إذ يحول البرنامج المبتكر الألوان في اللوحات إلى أصوات مميزة.

فقد تغلب بشيميسواف روجالسكي، وهو بولندي يعاني ضعفا جزئيا في قدرته على الإبصار، على هذا العائق بفضل تقنية مبتكرة تمكنه من سماع اللوحات، حرفيا. تلك اللوحات هي نسخ رقمية من الأعمال الفنية الأصلية.

وقال روجالسكي: “أعرف أن الألوان في الصورة غير متجانسة، وفي أغلب أحوالها تكون خليطا من عدد كبير من الألوان في وقت واحد. لذا تتعدد درجات الصوت وتتغير حدته. يتوجب علي استخدام مخيلتي بشكل موسيقي”.

ويعمل البرنامج الذي على مسح الصورة الرقمية، وتحديد مكان كل لون بدقة عالية، ثم يولد صوتا مناسبا لكل لون.

 

 

 

وقال الباحث في جامعة وودج للتقنية، رادوسواف بندارسكي، إن “هذا التطبيق يعمل بطريقة تسمح لأي شخص بالجمع بين فن الرسم وفن الصوت. وعلى الشخص الراغب في سماع اللوحة، الاقتراب منها، والوقوف في المكان المخصص، والإشارة بيديه. ومن ثم، تقرأ مستشعرات الحركة اتجاه نظرة المستخدم وتصدر الأصوات المناسبة للألوان المختلفة.”

 

ويأمل مطورو هذه التقنية في أن تسهم في إتاحة الوصول إلى الفن لفاقدي البصر كليا أو جزئيا. ويبحث هؤلاء حاليا في إمكان تركيب هذه التقنية في المتاحف والمعارض الفنية.

 

 

سكاي نيوز عربية

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.