بيلاروسيا تعزز قواتها على حدود أوكرانيا و بولندا وليتوانيا

اعلن رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة في بيلاروسيا، فيكتور جوليفيتش، أن بلاده قامت بنشر قوات خاصة على حدود أوكرانيا رداً على زيادة القوات العسكرية لـ “الولايات المتحدة وحلفاءها” علي الحدود البيلاروسية.

قال ” من أجل ضمان الأمن في الاتجاه الجنوبي ، تم نشر قوات العمليات الخاصة في ثلاثة اتجاهات تكتيكية “.

واضاف ” كجزء من المرحلة الثانية من اختبار قوة الرد السريع ، تم توجيه مجموعات الكتائب التكتيكية إلى اتجاه العمليات الغربي والشمالي الغربي من أجل تقويتها ، تم وضع وحدات فرعية للدفاع المضاد للطائرات وقوات الصواريخ والمدفعية هناك “.

وقال أن الأوكرانيين أنشأوا قوة من 20 ألف جندي بالقرب من الحدود البيلاروسية وهو ما “يتطلب ردا منا”.

الجيش البيلاروسي في حالة تأهب
في وقت سابق ، قال وزير الدفاع البيلاروسي فيكتور خرينين إن تحركات القوات البيلاروسية كانت المرحلة الثانية من اختبار قوات الرد ، التي بدأت يوم الثلاثاء ، والتي تزعم مينسك أنها “رد فعل” على مناورات الناتو التي بدأت منذ الاول من ايار/مايو .

كما أعلنت وزارة الدفاع البيلاروسية في بيان عن بدء تشكيل قوات الدفاع الإقليمية في كوبرين (إقليم بريست) وليدا (إقليم غرودنو) في غرب البلاد ، كجزء من “اختبار سلطة قيادة الدفاع الإقليمي” ، وسيتم توجيه الوحدات المنشأة إلى “حماية الأشياء المهمة”.

وقال البيان “إن ظهور مجموعة تحمل صواريخ كروز بحرية وجوية في مياه البحر الأبيض المتوسط وبحر البلطيق وزيادة في مجموعة الطيران بدول بولندا ودول البلطيق يشير إلى تهديد متزايد لجمهورية بيلاروس”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة