شركة غازبروم الروسية توقف نقل الغاز إلى أوروبا عبر بولندا

أعلنت شركة غازبروم الروسية ،الخميس، أنها ستتوقف عن نقل الغاز الطبيعي عبر جزء من خط أنابيب يامال-أوروبا الذي يمر عبر بولندا ، دا على العقوبات الغربية المفروضة على روسيا بسبب هجومها في أوكرانيا.

يأتي هذا الإعلان بعد يوم من إعلان روسيا فرض عقوبات على أكثر من 30 شركة للطاقة – بما في ذلك شركة EuRoPol GAZ SA البولندية ، مالكة الجزء البولندي من خط أنابيب الغاز يامال – أوروبا .

وقال المتحدث باسم غازبروم ، سيرجي كوبريانوف،  في بيان “بالنسبة لشركة غازبروم هذا يعني فرض حظر على استخدام خط أنابيب غاز مملوك لشركة إيوروبول جاز لنقل الغاز الروسي عبر بولندا.”

كما اتهم كوبريانوف بولندا بانتهاك “مرارًا” لحقوق غازبروم بصفتها مساهمًا في EuRoPol من خلال معاقبة عملاق الطاقة الروسي في أواخر أبريل.

وقال كوبريانوف إن العقوبات التي فُرضت بسبب غزو موسكو لأوكرانيا منعت شركة غازبروم “من ممارسة حقوقها المتعلقة بالأسهم وتلقي الأرباح”.

تستورد أوروبا الكثير من غازها الطبيعي من روسيا الغنية بالطاقة ، فقد اتهم وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك يوم الخميس روسيا باستخدام الطاقة “كسلاح”.

وفي اليوم نفسه ، دعا وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا أوروبا إلى إنهاء اعتمادها على الغاز الروسي وقطع “أكسجين الطاقة” عن موسكو.

و ينقل خط أنابيب يامال-أوروبا ما يصل إلى 33 مليار متر مكعب من الغاز من الحقول في شبه جزيرة يامال الروسية وغرب سيبيريا عبر بيلاروسيا وبولندا إلى ألمانيا.

وشهدت كميات الغاز الروسي التي يتم ضخها إلى أوروبا عبر أوكرانيا أمس الخميس انخفاضاً بمقدار الثلث مقارنة بالأربعاء، وفق ما أعلنت غازبروم، من جراء تأثر الإمدادات بالنزاع لليوم الثاني على التوالي.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة