بالفيديو- عملية مداهمة مشتركة من بولندا إلى جزر الكناري استهدفت عصابة منظمة

كشف مكتب التحقيقات المركزي للشرطة البولندية (Centralne Biuro Śledcze Policji) ، بدعم من الحرس المدني الإسباني (Guardia Civil) واليوروبول ، عن مخطط متطور للتهرب الضريبي تسبب في خسارة ضريبية تزيد عن 34 مليون يورو لميزانية الدولة البولندية أسفر عن اعتقال ما مجموعه 10 أفراد لتورطهم في مخطط الاحتيال على ضريبة القيمة المضافة (VAT).

تم تنفيذ مداهمات للشرطة في وقت متزامن في 26 مايو / أيار في إسبانيا وبولندا ،و تم القبض على ما مجموعه 7 من الهاربين من أوروبا الشرقية في جزر الكناري الإسبانية.

وتم القبض على ثلاثة أعضاء آخرين من هذه العصابة في بولندا في نفس اليوم في منطقة Śląsk وبالقرب من مدينة وودج. كما تم مصادرة أكثر من 8 ملايين يورو نقدًا وبضائع ، بما في ذلك العقارات والسيارات الفاخرة.

استهدفت هذه الحملة عبر الحدود جماعة الجريمة المنظمة في أوروبا الشرقية باستخدام بنية تحتية متطورة لتسهيل التهرب الضريبي. تم إنشاء شركات وهمية قدمت فواتير ووثائق وهمية للمطالبة بإعادة المبالغ المستردة لضريبة القيمة المضافة غير المستحقة.

ونتيجة لتنسيق الشرطة الدولية، تم تعقب الهاربين في إسبانيا حيث ظلوا بعيدًا عن الأنظار بين السياح الذين يزورون جزر الكناري.

وقد قُبض عليهم جميعًا بموجب أوامر اعتقال أوروبية صادرة عن السلطات القضائية البولندية وينتظرون الآن تسليمهم إلى بولندا.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة