بمشاركة دول عربية .. إعتماد توصيات وارسو في إعادة بناء التراث العالمي !

0
الصورة لـ مدينة تدمر السورية

 

احتضنت القلعة الملكية في العاصمة وارسو المؤتمر الدولي المكرس لاستعادة التراث العالمي والذي كان بعنوان  (“تحديات انتعاش التراث العالمي“)  ، وشارك في المؤتمر ممثلوا جميع مناطق اليونسكو

 

وتم خلال اللقاء الذي استمر ليومين مناقشة التجربة البولندية في أعادة المناطق الأثرية التي تعرضت للدمار خلال الحروب ، حيث تم اعتماد توصية وارسو كـ وثيقة مرجعية في هذا السياق

 

وأوضحت نائبة وزير الثقافة ، الحاكم العام للمعالم الأثرية ماغدالينا غاوين أن الوثيقة تهدف إلى وضع معايير لإعادة إعمار المدن التاريخية المدمرة ،  خصوصاً مدن كـ حلب وتدمر في سوريا التي تعرضت لأضرار كبيرة

 

وشددت جاوين على أن هذه التوصية تشرح آلية إعادة بناء نموذجية للمعاهد الموسيقية على الطريقج التي اتبعتها وارسو ، وأضافت ”  الفكرة كانت لتطبيق بعض القواعد والمبادئ التي طبقت خلال  بناء مباني وارسو

 

وقالت نائبة الوزير إنه وفقا لتوصية وارسو ، يجب أن تكون إعادة البناء دقيقة للغاية وشاملة ، وأضافت أن قبل كل شيء، تقول الوثيقة أن استعادة التراث الوطني هي عملية طويلة، والتي يجب أن يسبقها دراسة مفصلة على أساس الخطط والرسومات وعملية  الترميم يجب أن تطابق الصور الفوتوغرافية، ويجب الإستعانة بـ مؤرخي الفن، والمهندسين المعماريين، وكذلك المجتمع المحلي خلال عملية الترميم 

 

واستمع المشاركون في المؤتمر إلى أكثر من 20 ورقة من ممثلي جميع مناطق اليونسكو ، بما في ذلك سوريا والعراق ومالي واليابان والهند وإيطاليا والبوسنة والهرسك وكرواتيا والولايات المتحدة

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.