تركت طفلها عند ” نافذ الحياة ” مع رسالة تشير الى إسمه ؟! ما هي نافذة الحياة ؟

0
foto : Rainer_Maiores / Pixabay.com

 

 

أعلنت رهبانية الفرنسيسكان المشرفة على مشروع ” نافذة الحياة ” عن إيجاد طفل جديد يوم أمس ، مرفقاً بقصاصة ورقية تؤكد أن إسمه هو ” كوبو ” وإنه تلقى جميع اللقاحات المطلوبة في وقت سابق ! 

 

كما أضافة والدة الطفل التي كتبت الرسالة بأن الطفل ولد بتاريخ  5 مايو / ايار وهو بصحة جيدة ، كما أعربت الأم عن أسفها بسبب إتخاذ هذا القرار ، إلا أنها في الوقت ذاته أكدت أنه لا يوجد لديها خيار آخر !

 

وقالت الراهبة  باربرا كرول أنه وفقا للإجراءات ، أبلغت الراهبات الشرطة وسيارة الإسعاف ، وبعد ذلك تم نقل الطفل إلى المستشفى حيث سيخضع لـ فحوصات دقيقية ، قبل أتخاذ أي إجراء .

 

كما أشارت باربرا بأنه تم العثور على الطفل عند الساعة الواحدة ظهراً !  – فوجئنا أنه تم ترك الطفل  خلال ساعات النهار ، لأنه عادة ما يتم ترك الأطفال في المساء أو ساعات متأخرة من الليل 

 

وأوضحت باربرا ” عندما تترك الأم طفلها عند نافذة الحياة ، فهي تتنازل عن جميع حقوق الوالدين  ، ولا يحاكمها القانون البولندي على ذلك . .

 في هذه اللحظة ، يجري التحقيق لمعرفة ما إذا كانت الأم أجبرت على ترك أحد الأطفال ، ومع ذلك ، في هذه الحالة – يرجع ذلك إلى حقيقة أنها تركت رسالة – كل شيء يدل على أنه كان قرارها – قالت باربرا –

 

وتعتبر نافذة الحياة مكان خاص حيث يمكن للأبوين ترك وليدهم المجهول دون تعرضهم للمسائلة القانونية أو كشف هويتهم 

 

 نافذة الحياة في دير راهبات الفرنسيسكان من عائلة ماري يقع في شارع Hoża 53 في العاصمة وارسو ،و تم تكريس هذا المقر لهم في 6 ديسمبر 2008 من قبل المطران كازيميرز نيكز ليصبح ثاني مكان لـ ” نافذة الحياة ” المخصص للأطفال الذين يتم التخلي عنهم من قبل والديهم ! 

 

تم افتتاح نافذة الحياة الأولى في بولندا في كراكوف من قبل كاريتاس في أبرشية كراكوف في مارس 2006. 

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.