مشاورات سياسية بولندية -كويتية حول تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين

عقدت في وارسو في 21 حزيران/يونيو ، بدعوة من الجانب البولندي ، النسخة الثالثة من المشاورات السياسية البولندية الكويتية بمشاركة نائب وزير الخارجية البولندي ، بافاو يابونسكي ،و نائب وزير خارجية الكويت ، السفير مجدي الظفيري.

واشارت وزارة الخارجية البولندية إلى أن المشاورات كانت فرصة لمناقشة أهم القضايا في مجال العلاقات الثنائية ، سواء من حيث التعاون السياسي ، بما في ذلك الذكرى الستين المقبلة لإقامة العلاقات الدبلوماسية ، وفي المجالات الرئيسية جدول الأعمال الاقتصادي ، فضلا عن تبادل وجهات النظر حول المشاكل الإقليمية الحالية والعالمية ، ولا سيما العدوان الروسي المستمر ضد أوكرانيا.

وخلال اللقاء شدد نائب الوزير يابونسكي على أهمية الدعم المستمر لأوكرانيا وضرورة الضغط والتضامن الدوليين في هذا الصدد.

وبدوره أشار نائب وزير الخارجية الكويتي إلى تداعيات الحرب على الاقتصاد العالمي والأمن الغذائي العالمي ، وكذلك ضرورة التعاون لإنهاء الحرب وأهمية احترام القانون الدولي وخاصة ميثاق الأمم المتحدة. وركزت المحادثات أيضا على التعاون الاقتصادي بين بولندا والكويت ، والذي يظهر اتجاها تصاعديا ، فضلا عن الاستثمارات المستقبلية التي تركز على دعم التقنيات الجديدة والأمن السيبراني ، وهو أمر مهم بشكل خاص في الوضع الحالي ، أمن الطاقة.

واشارت وسائل الاعلام الكويتية إلى أن المشاورات تناولت الجهود التي تبذلها وزارة الخارجية لإعفاء مواطني دولة الكويت من تأشيرة «شينغن»، حيث أكد الجانبان على العزم للعمل معاً لاستكمال الإجراءات المتعلقة بدخول الإعفاء حيز النفاذ.
وأكد الجانب البولندي التزامه بالعمل مع الكويت، لتحقيق هذا الهدف بأسرع وقت ممكن.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة