نائب وزير الخارجية :روسيا هي المسؤولة عن تفاقم أزمة الأمن الغذائي

افاد نائب وزير الخارجية بافاو يابونسكي ، أن روسيا وهجومها على أوكرانيا وحصار موانئ البحر الأسود هو السبب الوحيد المسؤول عن أزمة الغذاء العالمية  .

وعقد يابونسكي اجتماعاً ،الخميس، حول الأمن الغذائي مع ممثلي السفارات الليتوانية والرومانية والأوكرانية وممثلي 21 سفارة من أفريقيا والشرق الأوسط.

وخلال الاجتماع شرح يابونسكي أن بولندا تحاول استغلال كل فرصة لزيادة قدرتنا على نقل الحبوب بشكل فعال من أوكرانيا عبر شبكة السكك الحديدية والطرق البولندية إلى الموانئ البولندية.

وقال يابونسكي أننا ” نحاول أن نوضح لجميع الشركاء في إفريقيا والشرق الأوسط و دول أخرى ، أنه لا توجد عراقيل تتسبب في إعاقة إمدادات الغذاء الا تصرفات روسيا و هجومها على أوكرانيا” .

وأشار إلى أن بولندا تتعاون مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي من أجل تسريع بناء البنية التحتية للنقل والتخزين ،و أن ” آثار العمليات العسكرية الروسية لها أيضًا تأثير سلبي على الأمن في إفريقيا والشرق الأوسط “.

وأضاف أن روسيا “تستغل ذلك وتحاول إقناع الرأي العام حول العالم بأن أزمة إمدادات الغذاء والقمح وبعض المنتجات الغذائية الأخرى هي أزمة تتحمل العقوبات الغربية مسؤوليتها”،  تابع ” هذه قصة كاذبة ، قصة تحاول روسيا نقلها إلى دول مختلفة ، وخاصة تلك التي تستورد بشكل كبير منتجات من أوكرانيا وروسيا”.

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة